الإهداءات


العودة   منتدى الأخوات في طريق الإيمان الأقسام الاسلامية قسم مواسـم الخيْر



قسم مواسـم الخيْر نتحرى في هذا القسم الشهور والأيام المباركة باعتماد مواضيع تحثّ على حسن استغلال هاته المواسم بالتوبة النصوح و تقرب إلى المولى عزّ وجلّ

تمنع جميع الحوارات السياسيه فى المنتدى مهما كان نوعها سواء مدح أو ذم ,,, ومنع طرح المواضيع الخلافيه الموجوده على الساحه العربيه الان مهما كان نوعها ومن تخالف هذا القرار للإداره حق التصرف بما تراه مناسب ونسأل الله أن يسدد خطانا جميعا اللهم آآمين الحوارات السياسيه

صفحة جديدة مع الله_في أفضل أيام الله - عشر ذي الحجة - -

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته قال تعالى :  {وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ  وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ  غدا توفى النفوس ما كسبت ***  إن أحســـنوا لأنفســـــــــهم *** 

   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

الصورة الرمزية همسات الأذكار
مشرفة

رقم العضوية : 16873
الإنتساب : Aug 2014
المشاركات : 2,786
بمعدل : 1.87 يوميا

همسات الأذكار غير متواجد حالياً عرض البوم صور همسات الأذكار


  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : قسم مواسـم الخيْر
صفحة جديدة مع الله_في أفضل أيام الله - عشر ذي الحجة - -
قديم بتاريخ : 08-13-2018 الساعة : 01:34 AM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

قال تعالى : 
{وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ 
وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ [آل عمران: 133]

غدا توفى النفوس ما كسبت *** 
إن أحســـنوا لأنفســـــــــهم *** 

قدِّم لنفسك قبل موتك صالحاً *** واعمل فليس إلى الخلود سبيل 



سابـق إلى الخيـر وبادر به *** 
وقــدم الخير فــكل أمــرىء *** 










عشر ذي الحجة


عشر ذي الحجة أو العشر الأوائل من ذي الحجة هي أيام 
مباركات لها فضل عظيم، وللعمل الصالح فيها من الثواب ما 
ليس لغيرها من أيام السنة كلها حتى إنها تعادل الجهاد في 
سبيل الله، وحتى قيل إن أيام عشر ذي الحجة أفضل من أيام 
العشر من رمضان، والليالي العشر الأواخر من رمضان 
أفضل من ليالي عشر ذي الحجة



العشر من ذي الحجة ومواسم الطاعات



إنّ مواسم الخير والبركات، وأسواق الآخرة ورفع الدرجات 
لا تزال تترى وتتوالى على هذه الأمة المرحومة في الحياة 
وبعد الممات، فإنّها لا تخرج من موسم إلاّ وتستقبل موسماً 
آخر، ولا تفرغ من عبادة إلاّ وتنتظرها أخرى.


وهكذا ما ودّع المسلمون رمضان حتى نفحتهم ستة شوال،
وما إن ينقضي ذو القعدة إلا ويُكرمون بعشرة ذي الحجة، 
العشرة التي أخبر الصادق المصدوق عن فضلها قائلاً: «ما 
من أيام العملُ الصالحُ فيها أحب إلى الله من هذه الأيام»، قالوا: 
يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: «ولا الجهاد في 
سبيل الله إلا رجلاً خرج بنفسه وماله، ثم لم يرجع من ذلك بشيء».

فالعمل الصالح في عشرة ذي الحجة أحبُّ إلى الله عز وجل من 
العمل في سائر أيام السنة من غير استثناء، وذلك فضل الله 
يؤتيه من يشاء من الأنبياء والرسل والعلماء والصالحين، 
والأيام والشهور والأمكنة، إذ لا يساويها عملٌ ولا الجهاد في 
سبيل الله في غيرها، إلا رجلاً خرج مجاهداً بنفسه وماله ولم 
يعد بشيء من ذلك البتة.



العشر من ذي الحجة .. مدرسة إيمانية

تحتاج النفس البشرية المؤمنة إلى استثارات إيقاظية قوية 
كلما لفها الكسل عن الطاعة، وأقعدها الميل إلى المتاع.

وفي غمرة الزحام الدنيوي المتكاثر من الملهيات والمغفلات 
والمكتسبات المادية المحضة، تتطلع نفس المؤمن إلى حالة 
إيمانية ترفعها عن الأرض، وترفرف بها إلى عنان الأفق 
الرباني الرحب.

وتمر على النفس أوقات وأيام تكون فيها أقرب ما تكون إلى 
العودة إلى الله وبناء عهد جديد معه سبحانه، وتعد هذه العشر 
من ذي الحجة أنسب ما يكون لتلك الأوبة وخلاص التوبة.

والمنهج الإسلامي التربوي جعل من استغلال تلك الأيام 
وسيلة ناجعة لتربية إيمانية موجهة، ودفعة قلبية روحانية 
صالحة، تغسل فيها القلوب العاصية من درنها، وتئوب فيها 
النفوس المقصرة إلى بارئها، وتأوي الروح فيها إلى حياة 
شفافة نقية لا تلوي على شيء غير الطاعة والإيمان

منقول للفائدة


wtpm []d]m lu hggi_td Htqg Hdhl hggi - uav `d hgp[m





الصورة الرمزية فاتحة بنت محند
"اهدنا الصراط المستقيم"

رقم العضوية : 11818
الإنتساب : Jan 2010
الدولة : " المحمّدية "
المشاركات : 20,422
بمعدل : 6.42 يوميا
مقالات المدونة: 28

فاتحة بنت محند غير متواجد حالياً عرض البوم صور فاتحة بنت محند


  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : همسات الأذكار المنتدى : قسم مواسـم الخيْر قديم بتاريخ : 08-14-2018 الساعة : 12:03 AM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

بسم الله الرحمن الرحيم . الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين .



اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة همسات الأذكار [ مشاهدة المشاركة ]
إنّ مواسم الخير والبركات، وأسواق الآخرة ورفع الدرجات.لا تزال تترى وتتوالى على هذه الأمة المرحومة في الحياة وبعد الممات، فإنّها لا تخرج من موسم إلاّ وتستقبل موسماً آخر، ولا تفرغ من عبادة إلاّ وتنتظرها أخرى.

نعم.. الحمد لله الذي جعل لنا مواسما للطاعات

بوركت أخية



إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
100 سنة ثابتة لننطلق للعلا قسم الحديث والسيــرة النبويـــة 5 04-18-2013 08:58 PM
كتاب شرح لمعة الأعتقاد للشيخ الجليل اللهيميد راحلة إلى ربي المكتبة الدعوية 3 01-26-2013 03:25 AM
أعظم إنسان عرفته البشرية بحب نقابى قسم الحديث والسيــرة النبويـــة 4 08-18-2011 12:40 AM
وصف دقيق للرسول صلى الله علية وسلم المحبه لرسول لله قسم الحديث والسيــرة النبويـــة 1 05-23-2010 08:21 PM
المحبة في الله جنى القسم المفتوح 11 06-28-2009 02:49 AM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


New Page 1


جميع الحقوق متاحة لكل مسلم بشرط الأمانة في النقل
Protected by CBACK.de CrackerTracker
mess by mess ©2009