الإهداءات


العودة   منتدى الأخوات في طريق الإيمان Non Arabic Froms English Forum



English Forum And who is better in speech than one who invites to Allah and does righteousness and says, "Indeed, I am of the Muslims.

تمنع جميع الحوارات السياسيه فى المنتدى مهما كان نوعها سواء مدح أو ذم ,,, ومنع طرح المواضيع الخلافيه الموجوده على الساحه العربيه الان مهما كان نوعها ومن تخالف هذا القرار للإداره حق التصرف بما تراه مناسب ونسأل الله أن يسدد خطانا جميعا اللهم آآمين الحوارات السياسيه

Creation of man 4خلق الإنسان الجزء الرابع

Qur'aanic Description Of The Internal & External Appearance Of Fetus An illustration showing the internal & External Appearance of Fetus We present to you Dr. Marshall Johnson, Professor

   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

الصورة الرمزية بحلم بالفرحة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 18038
الإنتساب : Jun 2017
المشاركات : 46
بمعدل : 0.26 يوميا

بحلم بالفرحة غير متواجد حالياً عرض البوم صور بحلم بالفرحة


  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : English Forum
Creation of man 4خلق الإنسان الجزء الرابع
قديم بتاريخ : منذ 2 أسابيع الساعة : 07:29 PM

Qur'aanic Description Of The Internal & External Appearance Of Fetus

An illustration showing the internal & External Appearance of Fetus We present to you Dr. Marshall Johnson, Professor Emeritus of Anatomy and Developmental Biology at Thomas Jefferson University Philadelphia, Pennsylvania, U.S.A. There for 22 years he was Professor of Anatomy, the Chairman of the Department of Anatomy, and the Director of the Daniel Baugh Institute. He was also the President of the Teratology Society. He has authored more than 200 publications. We first met with Professor Johnson at the 7th Saudi Medical Conference, where a special committee was formed to investigate scientific signs in the Qur'aan and the Sunnah.

When we met together with the committee, Professor Johnson asked us what our committee was doing. We told him that the subject of our study was the relationship between what the Qur'aan and Sunnah contained 1400 years ago and what modern scientists tell us. He asked: "Like what?" We said: For example, modern science tells us that the human prenatal development goes through several stages whereas the Qur'aan mentioned these stages to us 1400 years ago.

Professor Johnson was appalled when he heard this. He expressed his feeling by simply saying: No no, no! What kind of talk is that?

We understood the effect of such statements upon him. We knew he was one of the foremost scientists in the United States. He knew, of course, that after the discovery of the microscope in the 16th century, physicians throughout the 17th century believed that a human beings origin began entirely in the males semen, specifically in the males sperm. This picture (not shown) was the evidence used by scientists in the 17th century, and partly in the 18th century, to support their belief that the human being was created wholly from the male sperm, but after the discovery of the ovum was larger than the sperm of the male. In this way they ignored the role of the man in the 18th century, just as they had ignored that of the woman in the 17th century.

It was not until the middle of the 19th century when the scientists began to discover that the human embryonic development took place in several successive stages. It was for this reason when Professor Johnson was told that this information has been in the Qur'aan for 1400 years that he stood up and shouted: No, No! So we in turn handed him a copy of the Qur'aan and showed him the following verse which he read in the English translation:

What is the matter with you, that you are not conscious of Allahs Majesty. Seeing that it is He who has created you in diverse stages? (Qur'aan 71:13-14).

Then we showed him this verse: He creates you in the wombs of your mother, in stages, one after another, in three veils of darkness. (Qur'aan 39:6).

At this, Professor Johnson sat down and said: "But this could be explained in three possibilities. The first is that it can be mere coincidence."

So we collected more than 25 texts and presented them to him. Then we asked him: Is it possible that these texts are coincidence? Moreover, the Glorious Qur'aan has given each of these stages a name: the first being the nutfah, or the drop of water, the second being the alaqah, a leech-like substance, the third being the mudghah, or a chewed-like lump, the fourth being bones, and then the clothing of the bones with flesh. Can all this be a coincidence? He flatly said: "No."

Then we asked him: Then what remains? He said: "The other possibility is that Muhammad had hold [of a] powerful microscope."

We said: "You know that this sort of minute and specialized knowledge, which has been contained in the Qur'aan, can only be obtained by very powerful microscopes. And anyone possessing such powerful microscopes must also possess very high technology, which must be reflected in his daily living, his house, his food, his control and management of war and quest for peaceetc. And you know that technological advancement is a process of cumulative inheritance, passed in and proved upon from one generation to the other."



Professor Johnson laughed and said: "In fact I saw the first microscope invented in the world. It does not magnify more than 10 times and does not even show a clear picture."

The Prophet Muhammad (peace be upon him), never had possession of scientific equipment or microscopes. The only thing that remains for us to say that he was a Messenger from Allah. After this, Professor Johnson began to take interest in the study of scientific signs in the Qur'aan, concentrating in some of his research on the stages of embryonic development. While Dr. Moore and others discussed the external fetal appearance, Professor Johnson concentrated his presentation on the Qur'aans detailed descriptions of the internal as well as external of the fetus.


Professor Johnson: In summary, the Qur'aan describes not only the development of external form, but emphasizes also the internal stages, the stages inside the embryo, of its Creation and development, emphasizing major events recognized by contemporary sciences.

For example, this drawing of the mudghah [Fig. 6.3], or the chewed-like structure, is one of the things that Professor Johnson used as evidence.



This picture of the mudghah shows the external appearance of the embryo with its curved structure, and with visible protuberances and grooves resembling teeth-marks, we notice the swallows and the grooves, we also notice the curved surface, all which give the embryo its distinctive features while the embryo at this stage is only one centimeter in length.

If we were to make an incision in the embryo and dissect the internal organs, we would find that most of them are already formed, as it is apparent here. You can also see from this picture that some of the cells have already formed, while others are not yet completely formed.

How then would we describe this embryo? What do we say? Could we say it is the complete creation? Then we are describing the part which is already created, and if we say it is an incomplete creation, then we are describing the part which is not yet created, the question would be: Is it a complete Creation or is it an incomplete creation? There is no better description of that stage of embryologenesis than the Qur'aanic description which says: mudghah (chewed-like structure) partly formed and partly unformed (Qur'aan 22

Here is Professor Marshall Johnson giving the conclusion of his research: "As a scientist, I can only deal with things which I can specifically see. I can understand the words that are translated to me from the Qur'aan. As I gave the example before, if I were to transpose myself into that era, knowing what I knew today in describing things, I could not describe the things which were described. I see no evidence for the refutation of the concept that this individual, Muhammad , had to be developing this information from some place. So I see nothing here in conflict with the concept that Divine Intervention was involved in what he was able to write.



Yes, it is the Revelation. The only way left to mankind is to follow the example of those great scientists, acknowledging that Allah has revealed to Muhammad (peace be upon him), a Book from Allahs knowledge. Allah has further promised that mankind will, over time, come to discover the signs which prove that the Qur'aan is truly a Book revealed by Allah.

Allah, may He be Exalted and Glorified, said in the Quraan:

And you shall certainly know the truth of it (all) after a while. (Quraan, 38:88)

Allah also said:

For every prophecy is a limit of time, and soon shall you know it. (Quraan 6:67)

And said:

Soon will we show them our signs in the (furthest) regions (of the earth), and in their own selves, until it becomes manifest to them that this is the truth. Is it not enough that your Lord does witness all things. (Quraan 41:53)
♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡♡
TRANSLATIONالترجمة
بسم الله الرحمن الرحيم
الوصف القرآني للشكل الخارجي والداخلي للجنين.
نقدم لكم د.مارشال جونسون أستاذ فخري علم التشريح والأحياء التطورية بجامعة توماس جيفرسن فيلادلفيا بنسلفانيا الولايات المتحدة الأمريكية.
لمدة 22عام كان رئيس قسم التشريح ومدير معهد دانيل بوغ، وقد كان أيضا رئيس جمعية علم المسوخ والتشوهات.
وقد ألف أكثر من 200 منشور.
وقد التقينا به للمرة الأولي في المؤتمر الطبي السعودي السابع حيث تشكلت لجنة خاصة لبحث الإشارات العلمية في القرآن والسنة.
عندما تقابلنا مع اللجنة سألنا بروفيسور جونسون عما تقوم به لجنتنا وقد أخبرناه أن موضوع دراستنا هو العلاقة بين ما يحتويه القرآن والسنة منذ 1400 عام وما يخبرنا به العلماء المعاصرين.




وقد سألنا : مثل ماذا؟ فأجبنا : علي سبيل المثال يخبرنا العلم الحديث أن تطور الجنين البشري يمر بمراحل عديدة بينما ذكر القرآن هذه المراحل منذ 1400عام.
فاندهش بروفيسور جونسون عند سماعه هذا الأمر وعبر عن شعوره بقوله ببساطة لا لا لا ! ما هذا الكلام؟
وقد تفهمنا أثر تلك الجمل عليه ونحن نعلم أنه واحد من أشهر علماء الولايات المتحدة.
وقد علم بالطبع أنه بعد اكتشاف الميكروسكوب في القرن السادس عشر أن أطباء القرن السابع عشر اعتقدوا أن أصل الكائنات البشرية بدأ بشكل كامل في المني الذكري.
وهذه الصورة كانت الدليل المستخدم من قبل علماء القرن 17 وجزء من القرن 18 ليدعموا معتقدهم أن الكائن البشري خلق بشكل كامل من المني الذكري ولكن بعد اكتشاف أن البويضة أكبر حجما من الحيوان المنوي الذكري فقد تجاهلوا دور الذكر في القرن 18 بالضبط كما تجاهلوا دور الأنثي في القرن 17.
ولم يكتشف العلماء أن تطور الجنين البشري يمر بمراحل عديدة متتالية إلا في منتصف القرن 19.
☆☆☆☆☆☆☆☆
ولهذا السبب عندما أخبرنا بروفيسور جونسون أن تلك المعلومة هي في القرآن منذ 1400عام وقف وصاح لا لا!
ونحن بدورنا قدمنا له الآية التالية والتي قرأها بالترجمة الإنجليزية:
(مالكم لا ترجون لله وقارا وقد خلقكم أطوارا)نوح13-14
(يخلقكم في بطون أمهاتكم خلقا من بعد خلق في ظلمات ثلاث) الزمر 6
ولدي سماعها جلس بروفيسور جونسون وقال:
(ولكن هذا يمكن تفسيره بثلاث احتمالات أولها أنها يمكن أن تكون محض صدفة)
لذلك جمعنا له أكثر من 25 نص وقدمناها له ثم سألناه :
هل من الممكن أن تكون هذه النصوص مصادفة ؟
علاوة علي ذلك فقد أعطي القرآن الكريم كل من هذه المراحل اسم:
1)الطور الأول نطفة أو قطرة ماء.
2)الطور الثاني علقة أو مادة شبيهة بدودة العلق.
3)الطور الثالث هو المضغة أو كتلة شبه ممضوغة.
4)الطور الرابع هو العظام ثم كساء العظام باللحم.
هل من الممكن أن تكون كل هذه مصادفة ؟
قال ببساطة: لا.
☆☆☆☆☆☆☆☆
فسألناه ثم ماذا يتبقي ؟
قال :الاحتمال الآخر أن محمد استعمل مجهر قوي.
فقلنا:
أنت تعلم أن هذا نوع من المعلومات المتخصصة والدقيقة الموجودة بالقرآن الكريم يمكن الحصول عليها فقط باستخدام مجهر قوي وأي شخص يمتلك مثل هذا المجهر القوي لابد وأن يمتلك تكنولوجيا عالية الدقة والتي كان يجب أن تنعكس علي حياته اليومية ،منزله،طعامه،حكمه وإدارته للحرب وسعيه للسلام...الخ.
وأنت تعلم أن التقدم العلمي هو عملية ميراث تراكمي يتم تداولها وإثباتها بالأدلة من جيل لآخر.
ضحك بروفيسور جونسون وقال:
في الحقيقة لقد رأيت أول مجهر اخترع في العالم وهو لا يكبر أكثر من 10مرات ولا يظهر حتي صورة واضحة.
☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆
الرسول محمد صلي الله عليه وسلم لم يمتلك أبدا معدات علمية أو مجهر والشئ الوحيد المتبقي لنا أن نقوله هو أنه رسول من الله.
☆☆☆☆☆☆
بعد هذا بدأ بروفيسور جونسون بالاهتمام بالإشارات العلمية في القرآن مركزا في بعض بحثه علي مراحل التطور الجنيني .
بينما د.مور وآخرون ناقشوا الشكل الخارجي للجنين فقد ركز بروفيسور جونسون علي الأوصاف التفصيلية القرآنية للشكل الداخلي بالإضافة للخارجي للجنين.
بروفيسور جونسون :
(باختصار لايكتفي القرآن بوصف تطور الشكل الخارجي ولكن يؤكد أيضا المراحل الداخلية ؛ المراحل داخل الجنين لخلقه وتطوره مؤكدا وقائع رئيسية اكتشفت بالعلم الحديث)
☆☆☆☆☆☆☆
علي سبيل المثال :
هذه الصورة للمضغة هي أحد الأشياء التي استخدمها بروفيسور جونسون كدليل .
توضح هذه الصورة الشكل الخارجي للجنين بشكله المتقوس وبنتوءات مرئية وحزوز تشبه آثار الأسنان.
ونلاحظ أن السطح المتقوس والذي يعطي الجنين شكله المميز بينما طول الجنين في هذه المرحلة هو 1سم فقط.
ولو كنا بصدد عمل شق في الجنين وتشريح الأعضاء الداخلية سنجد أن معظمهم قد تكونوا بالفعل كما هو واضح هنا.
ويمكنك أيضا رؤية أن بعض الخلايا قد تكونت بالفعل بينما لم يتكون البعض الآخر بعد.
كيف إذا نصف هذا الجنين؟
ماذا نقول؟ هل نستطيع القول أنه الخلق الكامل؟
فنحن بهذا نصف الجزء المخلوق بالفعل وإذا قلنا أنه خلق غير كامل فنحن بهذا نصف الجزء الذي لم يخلق بعد.
☆☆☆☆☆☆
والسؤال هو:
هل هو خلق كامل أم خلق غير كامل ؟
ليس هناك وصف لهذه المرحلة من التخلق أفضل من الوصف القرآني القائل
(مضغة مخلقة وغير مخلقة) الحج5
وهنا يدلي بروفيسور مارشال جونسون باستنتاجه بعد هذا البحث:
(كعالم أتعامل فقط مع الأشياء التي يمكنني رؤيتها بدقة وأستطيع فهم الكلمات المترجمة لي من القرآن كما ضربنا في المثال السابق، إذا كنت بصدد نقل نفسي إلي ذلك العصر علما بما عرفته اليوم عن وصف الأشياء ماكان بإمكاني وصف الأشياء التي تم وصفها.
وأري أنه لا يوجد دليل علي رفض مفهوم أن هذا الفرد محمد لابد وأنه قد حصل علي هذه المعلومات من مكان ما.
لذلك لا أري أي تعارض هنا مع تصور أن التدخل الإلهي متضمنا فيما كتبه محمد.)
☆☆☆☆☆☆☆☆☆☆
نعم إنه الوحي.
الطريقة الوحيدة الباقية للبشرية هي اتباع مثال لهؤلاء العلماء العظماء يقرون أن الله أوحي لمحمد صلي الله عليه وسلم كتاب من علم الله.
وقد وعد الله أن الجنس البشري سيكتشف بمرور الزمن العلامات المبرهنة أن القرآن هو حقا كتاب منزل من الله.
قال تعالي في القرآن:
(ولتعلمن نبأه بعد حين)ص88
(لكل نبأ مستقر وسوف تعلمون)الأنعام 67
(سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتي يتبين لهم أنه الحق أولم يكف بربك أنه علي كل شئ شهيد) فصلت53
الحمد لله رب العالمين
المقال منقول من This is truth
والترجمة من بحلم بالفرحة
اللهم ارض عنا وتقبل منا صالح الأعمال


Creation of man 4ogr hgYkshk hg[.x hgvhfu




إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
Creation of man part 2 خلق الإنسان الجزء الثاني بحلم بالفرحة English Forum 0 06-19-2017 05:42 AM
Creation of man part1 خلق الإنسان الجزء الأول بحلم بالفرحة English Forum 0 06-19-2017 04:28 AM
الأجزاء الأولى من القرآن الكريم مجزأة إلى أثمان بمقاطع منفصلة و لعدة مقرئين " للحفظ غموض الورد قسم التجويد والقراءات 1 01-16-2013 03:00 PM
كيف تتلذذ فى الصلاة؟حلقات رائعة ومهمة جداااا راجية الشهادة الصوتيات والمرئيات 9 11-11-2010 10:19 AM
الهدوء قيمة جميلة يجب أن نسعى إليها أم البنات إعداد الأخت الداعية 1 10-05-2010 03:14 PM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


New Page 1


جميع الحقوق متاحة لكل مسلم بشرط الأمانة في النقل
Protected by CBACK.de CrackerTracker
mess by mess ©2009