اهداءات ايمانيه


العودة   منتدى الأخوات في طريق الإيمان منتدى النصرة نصرة الإسلام والمسلمين



نصرة الإسلام والمسلمين

قال الله عز وجل ( إنما المؤمنون إخوة ) .... هذا قسم للتعريف بهموم الأمة والمصائب التي تتوالى عليها تترى من أعدائها مع عرض الحلول على هدىً من الكتاب والسنة ......!


تمنع جميع الحوارات السياسيه فى المنتدى مهما كان نوعها سواء مدح أو ذم ,,, ومنع طرح المواضيع الخلافيه الموجوده على الساحه العربيه الان مهما كان نوعها ومن تخالف هذا القرار للإداره حق التصرف بما تراه مناسب ونسأل الله أن يسدد خطانا جميعا اللهم آآمين الحوارات السياسيه

** قصة إبادة .. واغتيال الإرادة ** ( الجــزء الأخــــــير )

** قصة إبادة .. وإغتيال الإرادة ** ** أحداث إبادة رابعة بين الرواية والتوثيق ** ( الجــزء الأخــــــير )

   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين
Icon43 ** قصة إبادة .. واغتيال الإرادة ** ( الجــزء الأخــــــير )
قديم بتاريخ : 01-17-2014 الساعة : 04:23 AM

** قصة إبادة .. واغتيال الإرادة ** ( الجــزء الأخــــــير ) bsmlah.gif




** أحداث إبادة رابعة بين الرواية والتوثيق **


( الجــزء الأخــــــير )




عصابات الليل


** قصة إبادة .. واغتيال الإرادة ** ( الجــزء الأخــــــير ) 141326_660_3853419.j


وظللت أفكر كيف أخرج من هنا ؟؟

بعد أن دخل الليل ومع انقطاع الكهرباء بالمنطقة بالكامل وأصبح المكان مظلم تماماً وقد احتلته قوات الشرطة والجيش وحاصروه بالدبابات والمدرعات والبلطجية وقل عدد المعتصمين جدااااااا

وأصبح ليس هناك مجال للثبات والصمود وما إلى ذلك فقد أصبحت وحيدة وحدى فى هذا المكان لابد من الخروج فلم يتبقى الا الجرحى وجثث الشهداء يلتف حولهم أهلهم ليأخذوهم ويرحلون من هذا المكان

ومن خلفنا الجنود اللذين يجمعون ما تبقى من الاعتصام " الغنائم " كما يقولون

فلا حتى أستطيع البحث عن أخى فسأبحث عنه أين فى الظلام وفى الليل ؟؟

سألت الناس وعرفت منهم الطريق لكن حذرونى من الطريق مظلم وخطر ولكن ليس لدى خيار
فالخروج صعب والبقاء أصعب وحدى وسط الدمار والاحتلال

سرت أخذت الشارع كاملاً إلى أن انتهى ثم أخذت الشارع الأخر كاملاً

أسير آمنة فإذا بالذى لم أقدر له أى حساب

وجدت من خرج إلى كانوا فى ركن أو أنى لم أراهم فى الظلااااااااام

خرج إلي جنود من الأمن البلطجى والجيش أوقفنى أحدهم - أكيد طبعاً - البلطجى –

فقال لى : أين تذهبين ؟

قلت : سأخرج من هنا .

قال : وأين كنت ؟

قلت : فى رابعة .

قال : وماذا كنت تفعلين هناك ؟

قلت : ألم تخرجونا .

قال : وما هذا الذى تحمليه ؟

قلت : شنطة تريدها ؟

قال : وما الذى بها ؟

فهممت بخلعها لاعطائه إياها ربما يفتشها ظننت ذلك

فتدخل أحد جنود الجيش وقال اتركها .. دعها تمر .. اذهبى

ولا أدرى ماذا يحدث فلم يحدث لى سابق احتلال أو أى خبرة به .. الله المستعان ..

أكملت السير حتى انتهيت من الشارع أخيراً وصلت للطريق العمومى لا أدرى أين أنا الأن

لكن الحمد لله وجدت سيدة وبنات يسيرون فى الطريق فانضممت سريعاً إليهم وسألتهم أين سيتجهون ؟

فقالوا لميدان الساعه نركب من هناك فذهبت معهم أملاً بأن أذهب للمنزل فقد كنت فى الليل والليل الطويل الذى لا أخر له

قد كنت فى أيام رابعة الجميلة والحبيبة والقريبة إلى القلوب كنت فى المسجد فى بيت الله ووسط إخوتى كنت فى أمان أما الأن فالله المستعاان .

وصلنا لميدان الساعة الشارع يخلو من الناس ليس هناك أى مواصلات أو أى عربات سوى القليل جداً بل النادر ما تراه وهى عربات ملاكى خاصة بأصحابها ليس هناك أى عربيات أجرة أو تاكسى أو أى شئ نعود به لمنازلنا

جلسنا أكثر من ساعة يجرى الشابين هنا وهناك محاولين فلم يجدوا أى شئ
وهنا أتت سيدة ومعها بنتين متحدثة إلينا

قالت : إخوتى الأن يوجد حظر تجوال وليس هناك أى مواصلات ..

أنتم من أين ؟

قالت السيدة التى معنا : نحن من المنصورة .

فقالت الأخت السائلة أنا أسكن هنا وهذا بيتى - وأشارت إليه – وإذا رغبتوا أتيتوا معى حتى الصباح فليس هناك أى مواصلات الأن

قالت السيدة التى معنا : نحن معنا شابين .

فقالت الأخت التى تريد مساعدتنا : الحقيقة لا أستطيع إلا مصاحبتكن أنتن السيدات والبنات .
فرفضت السيدة ترك أولادها

فأخبرتنا الأخت التى تريد مساعدتنا أن كل من خرج من ميدان رابعة ذهب الى ميدان مكرم عبيد عند مسجد الإيمان

وبينما هم يتحدثون وجدنا عربية وقفت وكان الشابين يتحدثوا مع صاحبها ..

تدرون ما قصة صاحبها ؟؟؟؟؟؟؟

صاحبها أخ نبيل شهم أتى ليساعد المعتصمين وينقلهم من ميدان رابعة الى مسجد الإيمان
حيث اجتمع المعتصمين هناك بسبب حظر التجوال وصعوبة التنقل لأى مكان والكثير منهم من المحافظات فأتى مجاهداً بوقته وجهده وعربته ينقل مجموعة مجموعة ويساعد الناس فجزاه الله عنا كل خير

والحمد لله أخذنا ووصلنا لمسجد الإيمان وهناك كانت الفاااااااجعة بحق




** rwm Yfh]m >> ,hyjdhg hgYvh]m ( hg[JJ.x hgHoJJJJJJdv )





الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 01-17-2014 الساعة : 04:35 AM


الناجون من الإبادة والحرق


عندما وصلنا لمسجد الإيمان وجدت الالاف من المعتصمين بمحيط المسجد وداخله والشوارع المحيطة به فلقد تجمع المعتصمين الناجين من إبادة رابعة فى هذا المكان

جريت أبحث عن أخى فى كل مكان وفى كل من أجده أمامى فى كل الناس ولكن هذه المرة فى الأحياء الذين نجوا من الإبادة بعد عناء ومرارة وألم يوم طويل منهم الجالس ومنهم الراقد من الاجهاد والتعب والصدمة التى فوجعنا بها

بحثت عن أخى فى كل الرجال ولا استحى أن أبحث عنه فى الراقدين والجالسين والواقفين فسرت أنظر فى كل الوجوه يمينا ويساراً أخذت الشارع الذى به المسجد من أوله انظر فى وجه واحد واحد من الرجال والشباب حتى أخره أبحث على جانبى الشارع على الرصيف العريض الذى ألقى العتصمين بأنفسهم عليه يبغون الراحة بعد عناء يوم طويل ومؤلم ومفجع وكذلك فى منتصف الشارع حيث الرصيف العريض الملئ بالأشجار والزرع وقد أخذه المعتصمين مؤى وملاذ لهم لأخذ بعض الأنفاس فأذهب أبحث عن أخى فى كل من أجده أمامى من الرجال أبحث فى جانب فإذا ما انتهيت منه أذهب للجانب الأخر فلا أجده

فأعود أبحث ثانياً أنظر فى وجه كل واحد أراه ويدى على قلبى والحزن والألم يعصرنى والدموع فى عينى كأنما فقدت رضيعها فإذا ما انتهى الشارع ولم أجده هنا وهناك خرجت على الطريق العمومى حيث يتجمع باقى المعتصمين فأفعل مثل ما فعلت فى الأولى انظر فى كل الوجوه من أول فرد لأخر فرد حتى إذا ما وجدت أحداً ملقى على ظهره يستريح من عناء اليوم ظننته هو فإذا ما نظرت فى وجه للأسف لا أجده أخى

فأبحث فى كل مكان مرة أخرى حتى دخلت للساحة التى أمام المسجد فإذا به ممتلئ ومزدحم بالناس فبحثت عنه فى كل الموجودين واتجهت للداخل حيث حديقة المسجد فعرفت أن المصابين يتم اسعافهم بالداخل حيث المستشفى الميدانى هناك فدخلت وبحثت هناك

فلم أجده ..

بحثت فى محيط المسجد بالكامل حتى إذا وصلت أمام المسجد فإذا بسلالمه ممتلئة بالناس ومدخله مزدحم فالناس كثيرون جداً

ونظرت للمسجد كيف ادخله ؟؟

إنه للرجال ؟؟

أفكر فى طريقة .. صعدت السلم وأمام باب المسجد طوابير كثيرة ورجال يقفون على الباب لتنظيم الدخول سألت شيخاً كبيراً هل بإمكانى الدخول لأنى أبحث عن أخى ؟

فقال لى نعم يمكن ذلك فاستأذنت المختص بالتنظيم على باب المسجد فأذن لى دخلت المسجد أخيراً على أمل أن أجده
المسجد ممتلئ بالناس فعلى اليمين ركن لاسعاف المصابين والجرحى ومن أمامى بطول المسجد الشهدااء وعلى جانبيهم الناس يبحثون عن شهدائهم

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

وفى أخر المسجد المنبر وعندما وصلت اليه وجدت إمام المسجد .. يسألنى عما تبحثين ؟

قلت .. عن أخى ..

سألنى عن اسمه وأخبرته بالإسم
فحمل الميكرفون ونادى على الأستاذ ......
التوجه لباب المسجد أخته تنتظره هناك

وفى داخلى أيسمعنى أم لا ؟

وفى يقينى أنه إذا كان أخى بخير ما تركنى وحاول الوصول الي

رجعت من عند المنبر مشيت فإذا بطابور جثث الشهداء متراصة فى أكفانها البيضاء الغارقة فى الدماء الناس حولهم ينظرون فى اسم كل شهيد الذى كتب على الكفن لا استطيع الدخول من كثرة الزحام ووجدت فى أول طابور الجثث شاب يحمل كاميرا يصور بها الشهداء فى أكفانهم فسرت معه حتى أنتهى من تصوير كامل الشهداء بأسمائهم التى على الكفن وخرج من بين الناس وفجأة وجدنى أمامه فطلبت منه أن يبحث عن اسم اخى فى الصور التى التقطها لأنى لا أستطيع البحث عنه من كثرة الزحام حول الشهداء فسألنى عن اسمه

فلما أخبرته قال لى إن اسمه ليس من بينهم وطمأننى

خرجت من المسجد أبحث من جديد اقتربت أن أجن أين اجده ؟ وأين أبحث عنه ؟

فأعود أبحث فى وجوه الالاف فى كل مكان يتجمع فيه المعتصمين

فى المسجد فى محيطه فى ميدان مكرم عبيد فى الشوارع المحيطه فى كل مكان أجده

لا أترك جالساً أو واقفاً أو راقداً مختبئاً فى أى ركن إلا وبحثت في وجه واحد واحد منهم لا أجده

فعندما تأكدت يقيناً بالبحث عنه فى كل ذلك أكثر من مرة وأنه ليس من بين المعتصمين الذين حضروا بميدان مكرم عبيد أو فى مسجد الايمان

فأقول لنفسى ربما أنه ما زال هناك فى ميدان رابعة ربما أنه يساعد فى إسعاف الجرحى والمصابين ونقل جثث الشهداء قبل جرفهم بالجرارات أو حرقهم بالنار التى لحقت كل شبر فى ميدان رابعة لابد من انقاذهم وسرعة نقلهم من هناك

ولم أطاوع نفسى ولم أهدأ فأعاود البحث عنه من جديد مرات عديدة فلم أجده ولم أجد أى أثر له دخلت المسجد عندما يأست من وجوده فدخلت مسجد النساء يكاد لا تجد مكان يخلو من النساء والأطفال فيه

وبجانب الأخوات ألقيت شنطتى وجلست أفكر .. ماذا أنا فاعلة الأن ؟؟

وفى مسجد النساء فى الدور الثانى يوجد سور يطل على مسجد الرجال وترى كل ما فيه من خلف الستار

وفى هذه الليلة تجد المذهلات نعم وربى لا تتخيلونها أو تجدون منها صدقاً فى قلوبكم الا من بعض المشاهد والفيديوهات التى وثقت هذه الحقائق مهما أرادوا اخفائها وطمسها





الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 01-17-2014 الساعة : 04:44 AM


فى هذه الليلة حيث أنى تقريباً حضرتها من أولها

والمشهد كالتالى :

بالاضافة للمكان المخصص للمصابين وعلاج الجرحى فى المسجد رأيت أول صف من جثث الشهداء كان أوله يبدأ عند قرب المنبر وأخره يقترب من باب المسجد حيث كان المسجد طويل وكبير


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


مكتوب الاسم على الكفن
الجثث بالأكفان البيضاء نعم لكن غارقة فى الدماء

أسمائهم مكتوبة على الكفن يلتف حولهم الناس من كل جانب كل يحاول أن يبحث عن - أبيه أخيه صاحبه - فى الشهداء رأيتهم والقلب يعتصر غارقة فى الحزن والألم والصدمة وبجانبى الأخوات ينظرن معى من السور المطل على المسجد منهارات يغرقن فى الدموع والأنين والحزن يبكين على هذا المنظر البشع الذى لا يمكن وصفه ولا تخيله ولا تحمله

ثم ذهبت للوضوء للصلاة ثم جلست أفكر ماذا أفعل وبعد وقت قليل جداً ربما أقل من ساعة حيث أنى بين لحظة وأخرى أذهب للسور فأنظر وأرى الشهداء وإذا بالصف الأول يتبعه صف ثانى أيضاً بطول المسجد وعلى كل شهيد يكتب اسمه على كفنه غارقاً بالدماء

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


وبعد وقت ايضاً قليل طلب إمام المسجد سامعة صوته بأن يقوموا بتجهيز المسجد وتهيئته لاستقبال باقى جثث الشهداء وحاولوا ترتيب المكان وصف الجثث بحيث يأخذ المكان أكبر قدر ممكن من الشهداء وبفضل الله كان المسجد كبير وربما هذا السبب الذى جعلوه بديلا عن مسجد رابعة فى هذا اليوم





الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 4  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 01-17-2014 الساعة : 04:54 AM



شهداء المذبحة

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي



مما جعل الامام أخيراً يطلب بإخلاء المسجد تماماً من جميع الناس ولا يبقوا فيه إلا جثث الشهداء
حتى أصبح من كثرة عدد الصفوف بجميع نواحى المسجد لا تستطيع عدهم ولا حصرهم فقد نظرت من فوق خلف الستار فوجدت الشهداء عن يمينى وشمالى وفى كل نواحى المسجد أصبح ممتلأ بالكامل ولا يخلو من صفووووف الشهداااااااااااااااء
من داخل مسجد الايمان صور الشهداء مذبحة رابعة

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


أما النساء والبنات فيبكين غارقين فى الحزن من فزع من رأوه من أول اليوم طول النهار ومن فزع ما يرونه طول الليل من تزايد عدد الجرحى والشهداء واستغاثة الشيخ طول الليل مسترحماً المستشفيات و المسئولين مسترحماً إياهم هؤلاء الشهداء بأن يسرعوا فى إخراج التقارير الطبية لهم وتصاريح الدفن وذلك بسبب تزايد الأعداد وصعوبة نقلهم للمشارح

وطول الليل وحتى الصباح أخبرونا فى المسجد بأنهم لا زالوا يحضرون الجثث من رابعة


وهنا فكرت فى النزول لمسجد الرجال ثانياً لأبحث فى هذا الورق عن اسم أخى فنزلت وتوجهت للمسجد ودخلته باكراً قبل الازدحام ووجدتهم بعد أن كتبوا الأسماء فى لوح ورق كبير أخذوا يقومون بعمل نسخ أخرى منها لوضعها بالخارج
فيديولجنة التوثيق فى مسجد الايمان تعلن أسماء الشهداء برابعة

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي




وبحثت فى جميع الألواح وكانت كثيرة والتى فاقت الاثنى عشر لوحاً هذا فقط بعد صلاة الفجر وبحثت عن اسم أخى فيها وكلما فرغت من قراءة الأسماء بلوح مع كثرة الأسماء حمدت الله على أن اسم أخى لم يكن موجوداً فيها وعندما أطمأننت من خلو جميع الأوراق خرجت من المسجد وعدت للبحث عن أخى من جديد

بحثت فى جميع الأماكن بمحيط المسجد وخارجه بالشوارع حوله فى كل من أجده أمامى وخرجت لأخر مكان يتجمع فيه المعتصمين وبحثت فى كل وجه أراه أمامى فلم أجده
!!!!!!!!!!

وبينما أنا أسير وجدت تجمع كبير ذهبت لأراه فوجدت الناس يلتفون حول ألواح ورق كبيرة مسجل بها أسماء الشهداء فبحثت فيها مرة أخرى فلم أجده

هاتفنى طوال الليل اخوتى أختى وأخى الكبير وأخى الأخر كلهم يطلبون منى العودة ولكن منعنى حظر التجوال وحاولت كثيرا طمأنتهم أنى فى مكرم عبيد فى داخل مسجد الايمان ومعى الالاف من المعتصمين من الرجال والنساء والأطفال ومع الصباح سأحاول العودة

ومع استمرار تواصلهم معى طول الليل ومع كثرة الألحاح على بضرورة العودة الى المنزل أخبرتهم أنى لن أعود إلا بأخى مما جعل أخى الكبير يثور على ويصرخ في وجعل الأخر يخوفنى على أبى وأمى وحالهم الذى أصبح صعب وحملنى مسئولية أى شئ يحدث لهم وجعلوا يخوفوننى عليهم لأعود الى البيت مع وعدهم لى أنهم سيقومون هم بالبحث عن أخى
وكان الأمر الذى ليس لى فيه اختيار وهو العودة والذهاب لأبى وأمى
ولكن .. بقى أمل وحيد ليس لى بعده أى شئ أستطيع فعله وهو

بعد أن أشرقت الشمس حوالى فى السادسة صباحاً وأنا ما زلت أبحث عن أخى حول مسجد الايمان وفى ميدان مكرم عبيد ووسط الاف المعتصمين ..........





الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 5  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 01-17-2014 الساعة : 05:06 AM



بقى أمل جديد ووحيد


بينما أبحث عن أخى وعندما عدت لمسجد الايمان وأمامه وجدت عربة " سبعة راكب " أمامها شيخ وبعض الأخوة ينزلون من العربية أشياء يحملونها للمسجد ( كراتين مملوئه بالكتب والمصاحف والأدوية والمحاليل والقطن والعصائر وأشياء أخرى )
عرفت أنهم أتوا بها من ميدان رابعة .. فسألتهم إذا كان ما زال هناك أحد أم لا ؟

وعرفت أن الأخ صاحب السيارة متطوع يحاول نقل ما يستطيع عليه من ميدان رابعة تخص المعتصمين يحملها وينقلها لمسجد الايمان
وقال لنا أن هناك بائعين الخردة والبلطجية يقومون بحمل كل ما استطاعوا عليه من هذه الأشياء ويأخذونها وأن من استطاع منا الذهاب لأخذ هذه الأشياء ونقلها للمعتصمين فى مسجد الايمان أفضل من أن تأخذها الجرارات للقمامة أو سرقتها من قبل البلطجية

وأن أولى ما نحمله من هناك والإتيان به لمسجد الإيمان هو الأدوية لعلاج الجرحى والمصابين
فعندما علمت أنه يمكن الدخول لميدان رابعة ثانياً وأن هناك أشخاص تحاول المساعدة فى ذلك بالاضافة الى أنهم لا زالوا ينقلون جثث الشهداء من هناك والتى قد تفحم منها البعض فى حريق رابعة

أصبح فى قلبى الأمل من جديد أكيد أن أخى هناك مع الرجال يساعدون فى ذلك .. فالأمر صعب جداً وأنه ربما قال أن الواجب يحتم عليه البقاء لمساعدة أهالى الضحايا والشهداء

والأن لابد لى من الذهاب لميدان رابعة للبحث عن أخى هناك

ولكن كيف ؟

ذهبت وسرت لأخر الشارع وطلعت على الطريق العمومى بميدان مكرم عبيد سألت عن عربية لميدان رابعة فأخبرنى الناس أنها مغلقة ولا يذهب أحد هناك

ولكن الحمد لله وجدت رجلين معهما فتاة صغيرة وأخبرنى أحدهم أنهم ذاهبين لرابعه هم أيضاً

وبحثنا عن عربية والحمد لله وجدنا عربية أجرة قال لنا سائقها أنه ذاهب لرابعة وبإمكاننا الركوب معه

ركبنا وهذا الشهم كان حزين جداً على ما حدث للمعتصمين هناك ووصل لرابعة وجداناها مغلقة بالأسلاك الشائكة ومحاصرة بجنود الجيش والدبابات

مر السائق عليهم ومع اختلاف الركاب مع بعضهم غضب السائق ووجد جندى من الجيش أمامه وشتم كل من شارك فى إبادة رابعة طبعاً الجيش فى المقدمة وذلك أمام الجندى وهو يسير بالعربة مما اشتد خوفى عليه عند عودته وأخيراً وصلنا لطيبة مول ونزلنا من السيارة ورفض السائق أن يأخذ أى أجرة متعاطفاً معنا وهو حزين على ما حدث
صورة لميدان رابعة محاصر بالاسلاك الشائكة والجيش

وكان المكان كله محاصر بقوات الجيش والدبابات سرنا حتى وصلنا للأسلاك الشائكه حيث كان المكان مغلق تماماً كله بالسلك ولا يوجد إلا مكان صغير جداً بقدر ما يمر به الفرد الواحد وعلى جانبيه قوات الجيش يروا بطاقة كل واحد منا ويدخل واحداً تلو الأخر وهنا دخلنا الحدود الذى صنعها الجيش بالأسلاك الشائكة وأكملنا السير فمررنا على ادارة المرور والمستشفى الميدانى العام والمنصة وقد احترق كل هذا بالكامل ولا أثر لهم على الاطلاق وقد احرقوا المكان بالكامل وأخذت الجرارات تكمل جرف كل ما يقابلها

والحرامية والبلطجية طبعاً يقفون بعربيات نقل كبيرة وعربيات نص نقل وهم فى سباق مع الجرارات يحملون كل ما استطاعوا عليه ولا أدرى أكان الجيش حامى لهم وهم فى كل مكان بالميدان أم أنه عند هؤلاء فهو لا يرى ولا يتكلم ؟؟

ذهبت وبحثت فى جميع الأماكن فهو متفحم تماماً وبه بعض الأشخاص فى محيط مسجد رابعة وعندما حاولت سؤال أحدهم قال لى أنه من بور سعيد ولا يعرف شئ هنا سألت بعض الشباب فأخبرونى أن من ذهبوا به من الشهداء والجرحى فهم فى مسجد الايمان أو التأمين الصحى أو مشرحة زينهم فسألت إذا كان من المحتمل أنهم قد اعتقلوا أحد قالوا ربما

وحينها لا أعرف أين أذهب دخلت محيط المسجد أبحث وأنظر الأمر

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي



وجدته محترق بالكامل وحوائطه تصدعت

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

أرضية المسجد التى كانت من السيراميك والرخام ومكان جميل هادئ تحب الجلوس فيه أصبح تراب بالكامل ومحترق أوله عن أخره خالى تماماً من أى شئ لا منبر ولا مكتبات ولا ولا كل أرضه تراب وحوائطه تصدعت وحدث بها انشقاقات وذلك يا فضلاء مسجد بيت من بيوت الله لم ينجو من الإبادة والحرق وبيد من ؟؟!!

قد يفعل ذلك الصهاينة الأعداء يفعله من ليس لهم ملة ولا دين

لكن أن يفعله من يدعون أنهم حماة الوطن وهم من حرقوه وخربوه على من فيه !!!!!!!!!!!!!!!!!!!

الله المستعان

أكملت ودخلت لدار المناسبات والأماكن المحيطة بالمسجد وهنا وجدت شباب ورجال يحاولون جمع كراتين العلاج والأدوية والمحاليل وحملها على عربة تأخذها لمسجد الايمان قمت معهم بجمع بعضها وانشغلت معهم بما هم فيه فالعصابة والحرامية فى الخارج اما تحرق أو تسرق ما تبقى من الاعتصام فتسرق كل شئ
أو تجرفه لمخلفات القمامة

وهذه الأدوية لابد من جمعها ليحاول الرجال ان ينقذوا بها الجرحى والمصابين التى رفضت المستشفيات استقبالهم
أو خوفاً عليهم من اعتقالهم إذا خرجوا غارقين فى الدماء محاولين انقاذهم من اصاباتهم بقدر ما يستطيعوا

فإذا ما التهيت بهذا الأمر وأخذنى الوقت اتصل بى أخى الكبير وقال لى على بالعودة الأن

أخبرته أنه ليس لدى الا مكان واحد كان على البحث فيه قبل عودتى ربما أجد أخى فيه فأصر على بالعودة فخرجت من هذا المكان للخارج فوجدت سيدة تجمع ما استطاعت من الأدوية وتنادى على كل من رأته من يستطيع معاونتها فى جمع الأدوية والقطن والمحاليل لكسب الوقت قبل أن تحرق أو تسرق أو تأخذها الجرارات

خرجت ولا أدرى أين أذهب ثانياً ؟؟

فلقد ذهبت لميدان رابعة وبحثت فى كل مكان فيه وقد كان عندى أمل أن أجده مع من كان هناك من الشباب والرجال
وهنا شعرت بالعجز عن فعل أى شئ وفى داخلى سؤال يفجرنى

أين أجد أخى ؟؟

وكيف أعود من دونه ؟؟

ماذا أقول لأمى وأبى ؟؟

ماذا أقول لزوجته ؟؟

ماذا أقول لأولاده ؟؟

ماذا أقول لهم وقد كان معى وكيف سأدخل البيت بدونه ؟؟؟

كيف أستطيع أن أعود الى البيت وأجلس فيه دون أن أفعل أى شئ وانتظر خبر يأتى من هنا أو هناك ؟؟؟؟؟

لقد كان معى وحرصت أن يكون دائماً أمام نظرى ثم تركنى

فى لحظة واحدة لم أجده .. فى لحظة واحدة لم أعرف ما مصيره

وفى داخلى إصرار .. لن أعود الا بأخى

ولكن أين أجده ؟؟ وأين أبحث عنه ؟؟

وهذا مما فعله الاحتلال العسكرى ولا أدرى أن ما سيفعله أمررررررررر

وما كان على إخوتى إلا ذهاب كل واحد منهم فى مكان ليبحثوا عنه فى المستشفيات والمشارح والأقسام وبين أسماء المعتقلين
حالنا الرضى بأى شئ فقط نصل إليه ويحل لغز اختفائه

وظل يبحث عن أخى إخوتى وأقاربى وأصحابه وجيرانه وزملائه فى العمل وكل من استطاع البحث عنه فى أى مكان لم يتأخر حتى من ليس له قرابة بنا إلا أنه عرف أخى كم هو انسان طيب ومحترم ومحبوب بين الناس وعرفوا مدى الخير فى قلبه

وظل البحث عنه حيث اختفى من يوم الإبادة الاربعاء قرب الساعه الخامسة مساءا وحتى الخميس والجمعة والسبت
أربعة أيام نموت فيها الف مرة أنا وأمى وأبى وإخوتى نحترق ونموت كل يوم وليلة حتى جاءت رحمة الله بنا وبحالنا

وجاءنا الخبر أخيراً

أن .. أخى معتقل ..

لننتقل من عذاب لعذاب أخر والحمد لله على كل حاااااال
ليحكى لنا بعضاً من حاله وحال اخوته الأبطال




الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 6  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 01-17-2014 الساعة : 05:18 AM



رصاصات الغدر وفجر الاحتلال

ومن ألم الى ألم ومن ابتلاء لابتلاء وما يزيدنا بفضل الله الا صبراً وصموداً وثباتاً

فلقد زادت جرائم الانقلاب وتمادت وما انتهت عند إبادة رابعة ليزيد الفجر والطغيان وإبادة وذبح واغتيال الارادة
فما توقفت عند القتل بالألأف وحرق الجرحى والمصابين الأحياء ليخفى جرائمه الوحشية حتى وإن كان فيهم الرمق ولا زال فيهم الروح حرقوه وتخلصوا منه

حرقوا الخيام وإن أوى إليها المرضى والعجائز والشيوخ الذين حاولوا الاحتماء بالخيام من رصاصات الغدر والغاز القاتل
لم يرحموا أحداًً دهسوا الجثث حرقوها حرقوا الخيام بمن فيها شهداء كانوا أو حتى أحياء لم يرحموا أحد



كل ذلك ولم يكتفى .. ذبح وقتل وحرق وإبادة كل من يعلو صوته بالحرية بالكرامة أو وقف أمام هذا الطغيان وجبروت العسكر دهسه واغتال إرادته

فكل من رفع السبابه أباده ودهسه أصحاب البياده

ولا تدرى على أى عقيدة هم
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
!!!!!!!!!!

إنها عقيدة العسكر عقيدة من أغتر بقوته المزيفة وشجاعته الزائفة

عقيدة من لا يقوى ولا يجرأ على مواجهة الأعزل بصوته الحر إلا خلف المدرعات والدبابات حتى وإن كانوا يحملون السلاح
صور للجنود خلف الدبابات يحملون السلاح

كل هذه الجرائم ولم يكتفى ..

" اثنى عشر ساعة " من صمود الأبطال أثناء الابادة جزائها القتل والحرق لمن صمد أمام الطغيان ومن نجى منهم أختطفوه وأعتقل
صور للمعتقلين أثناء القبض عليهم فى فض رابعة

فتمادت وحشية وجرم الانقلاب لخطف واعتقال عشرات الالاف من الأحرار الصامدين

وتمادى الجرم لاختفاء بعض المعتصمين

ليحترق القلب ويجن العقل فتصبح ترجو وتتمنى العثور على من تفقده حتى وإن وقع شهيداً فتصبح ترجوهم وتسترحمهم لأخذ جثته فإكرام الميت دفنه

فيتمادى الاجرام والخثة والدناءة والمساومة بأن تقبل بأى حال حتى تحصل عليها
فتلقى الجثث على الأرض وسط الشارع غارقة فى الدماء لأيام فتذل وتمنع من الحصول حتى على تصريح الدفن

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

وإن أردت ذلك التصريح فاحكم إذاً أن - ولدك أبيك أخيك - صاحب العقيدة والإيمان الراسخ الشهيد
قد انتحرررررررر .

ا
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

ولا يبالى بالطبع جرم الاحتلال إن كنت غريبا أو من محافظة بعيدة ولا أى شئ من هذا الذى لن يعطى له أى أهمية
فمن أراد أن يطمس جريمته بحرق الجرحى والمصابين الأحياء لن يبالى بهم وهم جثث شهداء

ومن لم يسترحمه ألام الجرحى وأنينهم لن تستعطفه ولن يؤثر فيه صراخات اليتامى وصراخات الزوجات والأمهات على أبنائهم
ومنهم من رأى – ابنه أخيه أبيه - شهيداً من خلال الصور والفيديوهات ولم يعثر عليه

حتى تفجع بالحقائق التى تظهرها لنا الأيام

ويفضحهم هذا الشاب متسائلاً ومتعجباً أين ذهبت الجرارات بعد أن جرفت الجثث وأين أخذتهم ؟؟؟؟؟!!!!





الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 7  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 01-17-2014 الساعة : 06:14 AM



« فَمِنهُم مَّن قَضَى نَحَبَهٌ «


وتمادى جرم الاحتلال العسكرى وحاول طمس جرائمه وقد أصيب بصدمة وهول ما فعلته يداه فلم يستطع مواجهة العالم بها فأخفى وطمس كل جرائمه حتى تفاجأ مع مرور الأيام

أنه قد عمل مقابر جماعية ليلة إبادة رابعة وأخفى فيها المئات من جثث الشهداء حتى من قام بحرقه أثناء الفض دفنه كذلك فى هذه المقابر التى من صنع الاحتلال العسكرى ليخفى جرائمه

ولكن تأبى إرادة الله إلا أن تفضح اجرام وبشاعة هذا المجرم العسكرى لتظهر لنا الأيام الحقيقة المرة والمؤلمة

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي



ولكن مهما فاق جرم الاحتلال والاضطهاد ومهما فاق جرم العسكر من تشويه وإيذاء وقتل وإباده لن يهزموا الإرادة وستظل رابعة الصمود فى القلوب وسيظل كل شهيد وكل معتقل وكل جريح تاج على الرؤوس نفتخر به ونتمنى الوصول الى ما وصلوا اليه من قوة وثبات يليه النصر بإذن الله

وسيبقى يسجل التاريخ

بأسماء تحفر فى الذاكرة والوجدان

ولن ننسى أبداً أولئك الأحرار الأبطال

ونتمنى أن نصل الى ما وصلوا اليه

ربى الحقنا بهم وأسعدنا مثلهم وأرضى عنا وأحشرنا وإياهم مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين
اللهم أمين أمين





الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 8  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 01-17-2014 الساعة : 06:35 AM



« وَمِنهٌم مَّن يَنتَظِر «

أبطال فى الذاكرة والقلب

ولم ولن ننسى أولئك الصامدين الأبطال الراسخين كالجبال ثبتهم الله وأيدهم بنصره

تحية وفخر وإعزاز

لرجال سيذكرهم التاريخ

رجال صمدوا وثبتوا وما تخاذلوا وما خشيوا الموت أو الأسر

رجال قالوا كلمتهم ووقفوا مع الحق

لا يخشون فى الله لومة لائم

لا تلهيهم الدنيا ولا ملذاتها وما خشيوا إلا الله

ثبتهم الله وأيدهم ونصرهم بالحق

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

رجل قائد وزعيم قوى ثابت صامد راسخ شامخ مفكر سياسى بارع بحق تخاذل عنه الناس وقتما فضح العسكر وكشفهم وفهم الاعيبهم وفضحهم أمام الجميع ووقف أمامهم وقاومهم ولكن تخاذل عنه الكثير ولم يسمعوا له حتى وصلنا لما نحن فيه قائد دون جماعه تخازلت عنه جماعه كانت فى حاجه لقائد مثله

ولكن لنتعلم أن الاتحاد قوة

وأن الأنا هزيمة وخذلان

لنتعلم أن " لتعدوا " لابد يا أن " تتحدوا "

ولنعى ونطبق هذه الأية الكريمة أن

(( واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا ))

الله المستعان قدر الله ما شاء فعل الحمد لله على كل حاااال

وأبطال يظلوا فى الذاكرة والقلب




هذا ما فعله بنا الاحتلال العسكرى وهذا كان مصير كل حر وكل شريف لم يقف صامتاً أمام هذا الإجرام
ومصيره كان القتل والحرق أو الاعتقال

وهذا كان الصمود الرائع من أولئك الأحرار الثوار ولازالت المسيرة مستمرة الى أن ينتهى هذا الطاغوت إلى أن يزول هذا الظلم والجبروت ما دام هنالك أبطال حالهم كحال المختار

.. لن نستسلم ..

.. ننتصر أو نموت ..

وبإذن المولى عز وجل يرزقنا الحسنيين
النصر والشهادة

فلهما نقدم كل نفيس وغالى
لهما نقدم الأنفس والأرواح وكل ما نملك
وكلنا يقين أن النصر قريب بإذن المولى عز وجل
وتلك البشارة من الله بالفرج القريب بإذن الله


"وَلاَ تَهِنُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَنتُمُ الأَعْلَوْنَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ (139) إِن يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِّثْلُهُ وَتِلْكَ الأيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ وَيَتَّخِذَ مِنكُمْ شُهَدَاء وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الظَّالِمِينَ (140) وليمحص الله الذين آمنوا ويمحق الكافرين"


وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .. سبحانك اللهم وبحمد أشهد أن لا اله إلا أنت أستغفرك وأتوب اليك ..


* دعماً لحملة - أحداث إبادة رابعة - بين الرواية والتوثيق *

.. أحرار رابعة ..



التعديل الأخير تم بواسطة فاتحة بنت محند العربي ; 03-06-2015 الساعة 03:38 PM. سبب آخر: حذف صور غير ضرورية


الصورة الرمزية أمَة الله
داعية مبدعة

رقم العضوية : 13331
الإنتساب : Aug 2010
المشاركات : 1,364
بمعدل : 0.40 يوميا

أمَة الله غير متواجد حالياً عرض البوم صور أمَة الله


  مشاركة رقم : 9  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 01-21-2014 الساعة : 12:03 AM

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


لو إستشهد يا أمى متبكيش
لأنى فى الجنة حعيش
تعيشى حرة بأوطانى
وفى الجنة نلتقى من تانى
النصر قريب متقلقيش

بوصيك يا أمى متنسيش
لو استشهد يا أمى متبكيش
من غير حرية مقدرش أعيش
لو فضلنا سنة ورا التانية
حفضل أنادى وأصرخ سلمية
وأقدم روحى لمصر الغالية
لحد ما تتحرر بلادى بأديه

لو هنت يا مصر متهنيش
من غيرك مقدرش أعيش
أفديك بروحى يا غالية
ولو روحى رجعت ليه
لحد ما تنولى الحرية
حفديك تانى بيها متستغربيش

وبوصيك يا أمى متنسيش
لو استشهد يا أمى متبكيش
لأنى فى الجنة حعيش
تعيشى حرة بأوطانى
وفى الجنة نلتقى من تانى
النصر قريب متقلقيش
النصر قريب متقلقيش





الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 10  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 02-06-2014 الساعة : 01:21 AM

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


من فضلكم لو سمحتوا اذا ممكن اضع هذه الصورة فى هذه المشاركة
تحت عنوان
رصاصات الغدر وفجر الاحتلال



الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 11  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 02-06-2014 الساعة : 01:22 AM

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 12  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 05-14-2014 الساعة : 05:11 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

لم يعرض من قبل- فيديو حصري للحظة حرق الجيش لمعتصمي رابعة بالقنابل الحارقة

https://




الصورة الرمزية كنانة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 11678
الإنتساب : Dec 2009
المشاركات : 22
بمعدل : 0.01 يوميا

كنانة غير متواجد حالياً عرض البوم صور كنانة


  مشاركة رقم : 13  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 09-27-2014 الساعة : 03:59 PM

جزاك الله خيراً .. رحم الله شهداءنا والحقنا بهم فى الصالحين ، وفك أسر المأسورين .. نصر الله قريب بإذن الله .
......................................
مسجد رابعة بعد المحرقة
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


قصيدة رابعة

كلمات الشاعر أحمد الكندري


النيلُ لا ما عاد ماء

النيلُ يخفقُ بالدماء

وهديره سلميةٌ شرعيةٌ رُغم البلاء

وضفافه حرية مخضوبةً بدمائنا

بدمائنا نروي اللواء

يا رابـــــعة

يا مسجداً كشف الوجوه الخانعة

يا مسجداً برجالهِ ونسائهِ ودمائهِ

كشف الرقاب الخاضعة

سقطت هنا .. تلك اللحى والأقنعة

والعرب قد سفكوا دمي

تلك الأُخُوَّةُ فاجعة

وأُخُوَّةُ الإسلامِ شمسٌ في سمانا ساطعة

وشعوبنا رُغماً على أنفِ الطغاةِ لها البقاء

فرعونُ أغوى جُندهُ وأطاعه منهم غُثاء

سيسيُّ نفَّذ غدره والفتْكُ بالأحرارِ جاء

وبدا المنافقُ عارياً بالعُهرِ من دُورِ البِغاء

بل بعضهم أخذ الشريعة سِترةً

واليومَ قد نزعَ الغطاء

الله اكبرُ لم يعُد بوجوهِهم ماءُ الحياء

وعلى الهواء حرقوا المساجد جهرةً

ذبحوا هنالك أبرياء

وسلاحنا قرآننا

وسجودنا دمعٌ دعاء والله قد قتلوا النساء

أسماءُ يا أسماءنا .. أسماءُ يا لحنَ الفِداء

ولهالةٍ وحبيبةٍ .. ولمصرنا حُقَّ البكاء

قتلوا السنوسي عندما قنصَ العدوَّ بصورةٍ

فالصورة اليوم اعتداء

والسجنُ فينا يحتفي من يوسفٍ حُزنَا ارتقاء

والسجنُ فُرنٌ للشِّواء

قد عذَّبونا

قتلونا

احرقونا

وادّعواْ غازاً وداء

اجسادنا قصصُ ابتلاء

والساجدون دماءهم رفعت إلى اللهِ النداء

الله يا رب السماء ألطف فإنَّ البغيَ جاء

فاليوم عاد بمصرنا

فرعونها

هامانها

وجنودهم

والظالمون الأشقياء

والسِّحرُ عاد بعصرنا من شاشةٍ عربيةٍ

عبريةٍ إبليسُ أرضعها الشقاء

فحديثها من عُهرها ودليلها من روْثها

دجلٌ يُغذِيه افتراء

اليومَ حربٌ فاصلة .. إسلامنا والأدعياء

إسلامنا برجاله .. وهناك جمعٌ ذُو عُواء

وهناك جمعُ الغادرين ؛ وهناك مالُ منافقينَ

وهناك قومٌ أغبياء

لسنا سواء .. لسنا سواء

إنْ كان فرعونُ طغى .. فلنا بمُوسَى الاقتداء

إنْ كان فرعونُ عَلَا .. فلكلِ فرعونَ انتهاء

لا لن نذِّلَ لمنصِبٍ ؛ أو مالَ أصحابِ الثراء

لا لن نخِرَّ لبغيهم .. لا ننزوي تحت الفِراء

فلنا سبيلُ جهادنا .. ولهم خُنوعٌ كالإماء

فينا ميادينُ البطولة تحتفي

ولهم ميادينَ الدعارةِ والغناء

قاداتنا هم في الصفوفِ كحالِنا

هم في الوغى أُسدٌ أُعدت للقاء

مُرْسِيُّنــــــا

اُثبُت فإنكَ قائد يأبى صُرُوفَ الإنحناء

اصبر فصبرُكَ رائدٌ

بالصبرِ قد حقَّرتهم وسقيّتهم كأسَ ازدراء

قاداتُنا هم في الصفوفِ كحالِنا

ليسوا قيادات النجاسةِ والخيانةِ والسَّفالة

في الخفاء

اصبر فإنَّ النَّصرَ لا يأتي هباء

وكذا طريقُ الأنبياء

فلنا بموسى عبرةً فرعونُ يعدو خلفه

والبحرُ كان أمامه والماءُ يعلو موْجُهُ

والقومُ قد قالوا له إنَّا لقومٌ مُدركون

سيُصِبُنا الآنَ العناء

قد قالها مُتيقناً

كــــــلا

فربي ناصري وترقّبوا الآن العطاء

فأتاه وحيٌ قائلٌ

اضـــرب

فكان البحرُ طوْداً أغرق الباغي فما

يُجدي لدى الموت الرجاء

ولنا بموسى الاقتداء

بالصبر بالإيمان نحن الأقوياء

اُثْبُت فإنَّ انصرَ يأتي باصطبارٍ واصطفاء

وسنبلغُ التمكين في جيلٍ تربَّى في نقاء

وارقُبْ معي نصراً يلوحُ بمصرنا

شُهداؤنا صاغوا كفاحَ الأتقياء

ودماؤهم صدحت بنا

فلتُكملوا

بل واصِلوا

النصرُ آتٍ مثلما حُزْنَا لدى اللهِ الجزاء















التعديل الأخير تم بواسطة كنانة ; 09-27-2014 الساعة 04:57 PM.


الصورة الرمزية كنانة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 11678
الإنتساب : Dec 2009
المشاركات : 22
بمعدل : 0.01 يوميا

كنانة غير متواجد حالياً عرض البوم صور كنانة


  مشاركة رقم : 14  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 09-27-2014 الساعة : 05:46 PM

المقصود بالسنوسى فى القصيدة : أحمد عاصم السنوسى ، مصور جريدة الحرية والعدالة الذى صور القناص الذى قتله .
***************
العجيب ان هناك من ينظر لهؤلاء الضحايا على أنهم إرهابيين ، ولهؤلاء أقول حتى لوكانوا كذلك فهذا ليس مبرراً لإبادتهم بهذه الوحشية التى فاقت وحشية بنى إسرائيل ، فحتى المجرمين والسفاحين لهم حقوق فى التعامل معهم ( ثم لماذا تغضبون من رفع شارة رابعة التى تذكركم بنصر مبين على الإرهاب)، ادعو الله أن ينير بصائركم وإلا فإنكم لن تفيقوا حتى يسلط الله عليكم من أعنتموه وأيدتموه وفوضتموه لقتل واضطهاد أطهر وأنقى وأشرف من فى هذا البلد ، لقد اصطفاهم الله ( شهداء ومعتقلين ) ، أحياء عنده وأحياء عند خلقه .. لن يضيع مابذلوه ولن نضيع مابذلوه بإذن الله .





داعية إلى الله

رقم العضوية : 17087
الإنتساب : Feb 2015
المشاركات : 8
بمعدل : 0.00 يوميا

المشتاقه لربها غير متواجد حالياً عرض البوم صور المشتاقه لربها


  مشاركة رقم : 15  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 02-24-2015 الساعة : 12:07 AM

سألونى عن حال بلادى
أصبحت شوارعنا ثكنات عسكرية
يفترش أرضها مدرعات ودبابات
وعربات مملوئة بجنود عسكرية
يحملون الات نارية
وبصحبتهم البلطجية
جنودنا الا بواسل
تركوا الحدود لليهود
وأتوا ليقتلون أبنائى
ويدمرون ويفجرون ويهدمون
فى طمس الهوية
يبيدون كل نفس تهمس حرية
وليتنى أحمل بندقية
أو أحمل سكيناا
أقطع بها أيدى صهيونية
متأسلمة بقلوب صهيو صليبية
ليتنى أحمل بندقية
لطهرت بلادى فتذوق طعم الحرية
بل ليت لي حماس
حفظك الله قسام
وحفظ فلسطين الأبية
سأخرج يوما من الخندق
لألحق بكم
واخترق تلك الحواجز
إلى قبلة الحرية
إلى القدس الشريف متوجها
وبالمسجد الأقصى محررا ومصليا
وإن قتلونى
فلن تموت القضية
ستبقى إرادتى وحريتى وعقيدتى
فى قلوب أبنائنا حية



الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 16  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 03-03-2015 الساعة : 09:37 PM

أرادوا طمس الهوية
ويقتلون كل نفس تهمس حرية
وليتنى أحمل بندقية



الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 17  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 05-16-2015 الساعة : 01:44 AM


بسم الله الرحمن الرحيم



قافلة الشهداء




إن لم تجد عدلاً فى محكمة الدنيا
فرفع ملفك لمحكمة الأخرة فأعلم
أن الشهود ملائكة
والقاضى أحكم الحاكمين










#‏ندعوا_لشهيد‬
الشهيد باذن الله وليد قنديل37سنة ماجيستيرCPA فى المحاسبة من الولايات المتحدة عمل فى إحدى الشركات الكبرى طلب العلم الشرعى تتلمذ على أبدى شيوخ أفا...ضل كان عاشقا للجهاد محبا للسنة النبوية معروفا اجتهاده فى العمل العام ومساعدة المحتاجين وتعمير المساجد والمكتبات وتغسيل وتكفين الموتى وتعليم الناس والدعوة إلى الله.. له من الاولاد جود 9سنوات وعمار 5سنوات وكانت كنيته "ابوعمار".... كان معتصما فى رابعة. يقول صديق له:صلى بى الظهر يوم الفض امام واصررت ان نصلى العصر مقدما فقال لاحاجة لذلك وكنت قد اخبرنى صديق برؤية ان وليد مفارقنا فمكثت بجواره اليوم كله حتى حال بيننا قدر الله. كان دائما حريص على الصلاة فى المسجد المجاور للعمل ويحرص على أخذ أحد زملائه معه. كان ينهى اى حوار مع أي شخص حتى فى حوارات العمل بحديث عن رسول الله او أحوال المسلمين.. يعرفه الكثير من أهل الدقى حيث كان يتريض دراجته فى نواحيها.... يوم المذبحة انطلق الرصاص الطائش وقت العصر من المروحيات والمدرعات باتجاه العزل وسقط وليد برصاصة اخترقت جسده من تحت الإبط الأيمن خرجت من جانبه الأيسر... سقط شاخصا ببصره إلى السماء رافعا سبابته تاليا الشهادة وكان آخر ما قال برواية صديقه:فزت ورب الكعبة... صرخ الشباب... أبو عمار أبو عمار وحملوه على دراجة بخارية محاولة لإنقاذه ولكن كان قد فاز وسبق.. تقبله الله.. اللهم لاتحرمنا أجرهم ولاتفتنا بعدهم واغفر لنا ولهم وانتقم ممن قتلهم اللهم احصهم عددا واقتلهم بددا ولاتغادر منهم احدا شارك








التعديل الأخير تم بواسطة فاتحة بنت محند العربي ; 05-17-2015 الساعة 01:03 AM. سبب آخر: حذف صور


الصورة الرمزية حرائر رابعة
داعية إلى الله

رقم العضوية : 16458
الإنتساب : Sep 2013
المشاركات : 60
بمعدل : 0.03 يوميا

حرائر رابعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور حرائر رابعة


  مشاركة رقم : 18  
كاتب الموضوع : حرائر رابعة المنتدى : نصرة الإسلام والمسلمين قديم بتاريخ : 05-21-2015 الساعة : 01:54 AM


ما يضيرك بصور الشهداء !!!
حسبى الله ونعم الوووكييل

!!!!!!!!!!



إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
** قصة إبادة .. واغتيال الإرادة ** ( الجــزء الثــانــــــى ) حرائر رابعة نصرة الإسلام والمسلمين 13 05-13-2015 12:18 AM
** قصة إبادة واغتيال الإرادة ** أحداث رابعة بين الرواية والتوثيق ** حرائر رابعة نصرة الإسلام والمسلمين 21 01-18-2014 10:19 PM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


New Page 1


جميع الحقوق متاحة لكل مسلم بشرط الأمانة في النقل
Protected by CBACK.de CrackerTracker
mess by mess ©2009