الإهداءات



عقيدة أهل السنة والجماعة قسم يعرض العقيدة الصافية منبعها القرآن والسنة وندحض فيه الشبهات والسلوكيات والأقوال المنافية للعقيدة السليمة

تمنع جميع الحوارات السياسيه فى المنتدى مهما كان نوعها سواء مدح أو ذم ,,, ومنع طرح المواضيع الخلافيه الموجوده على الساحه العربيه الان مهما كان نوعها ومن تخالف هذا القرار للإداره حق التصرف بما تراه مناسب ونسأل الله أن يسدد خطانا جميعا اللهم آآمين الحوارات السياسيه

القتل على الهوية ...سمة رافضية

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لم يترك الرافضة المجوس سمة سيئة وصفة خبيثة إلا كانوا أحرص الناس على التخلق بها، وقد انفردوا عن جميع الملل

   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

مشرفة قسم عقيدة أهل السنه والجماعه

رقم العضوية : 16974
الإنتساب : Nov 2014
الدولة : في حمى ربي
المشاركات : 2,302
بمعدل : 2.06 يوميا

الفخورة بدينها غير متواجد حالياً عرض البوم صور الفخورة بدينها


  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : عقيدة أهل السنة والجماعة
القتل على الهوية ...سمة رافضية
قديم بتاريخ : 10-29-2016 الساعة : 05:34 PM

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

القتل على الهوية ...سمة رافضية ط§ظ„ظ‚طھظ„ ط¹ظ„ظ‰ ط§

لم يترك الرافضة المجوس سمة سيئة وصفة خبيثة إلا كانوا أحرص الناس على التخلق بها، وقد انفردوا عن جميع الملل والنحل بخصال لا تكاد تتحقق بغيرهم، ولعل أسوأ هذه الصفات والسمات: الحقد الدفين على أهل السنة، واعتبار قتل المسلم الموحد منهم عبادة وقربة حسب معتقدهم الفاسد.
وعلى الرغم من إخفائهم تلك العقيدة الخبيثة لأكثر من عقدين، إلا أن الأحداث الأخيرة التي جرت في العراق وسورية وغيرها أظهرت ما كانوا يخفون، وكشفت ما كانوا يضمرون من كره لهذا الدين، وكره لكبار الصحابة الكرام، وعلى رأسهم أبو بكر وعمر وعثمان وعائشة وغيرهم رضي الله عنهم أجمعين، بل وكرههم لكل من يتسمى باسم أولئك الصحابة الكرام إلى يوم الدين.
ومن منطلق تلك العقيدة الباطلة وذلك الحقد الدفين غير المبرر على أهل السنة، يمكن فهم الأخبار التي تتوالى عن قيام المليشيات الرافضية في العراق - والتي تسمي نفسها كذبا "بالحشد الشعبي" - بقتل المسلمين من أهل السنة هناك على الاسم والهوية، ناهيك عن نهب ممتلكاتهم، وحرق بيوتهم، وتهجير الآمنين منهم من مدنهم وقراهم.
ولم تقتصر هذه الأخبار والتقارير على وسائل الإعلام العربية والإسلامية، بل أضحت حديث جميع وسائل الإعلام العالمية، وفي مقدمتها الصحف الغربية.
ففي تقرير كتبه مارتن شولوف عن وضع السنة في العراق في صحيفة الجارديان البريطانية، نقل فيه قول نائب الرئيس العراقي لشؤون المصالحة الوطنية إياد علاوي: "كي أكون صادقاً، من الصعب أن تكون سنياً الآن. لا يتوفر أمن، إنهم يواجهون الكثير من المضايقات، وأشعر بالشفقة عليهم".
وبحسب التقرير، الذي نشر علي موقع الجارديان يقول علاوي: "إن السنة الذين يريدون العودة إلى بيوتهم في المناطق التي شهدت معارك تعرضوا إلى تدقيق غير مريح يقوم به أفراد من المليشيات الشيعية وقوى الأمن، ويعاملون بطريقة فيها تمييز ضدهم على يد مسؤولي الحكومة في بغداد، ويضيف: "يخبرني الشيوخ الذين يأتون لمشاهدتي من الأنبار عن الطريقة التي عوملوا بها على نقاط التفتيش، وهي معاملة لا تطاق".
وعادة ما يذكر السياسيون طرفا بسيطا من الواقع، ونسبة ضئيلة من الحقيقة المأساوية على الأرض، ما قاله علاوي لا يعبر إلا عن جزء يسير من بشاعة وفظاعة ما ترتكبه المليشيات الرافضية بحق أهل السنة في العراق.
وحتى نصيب كبد الحقيقة لا بد أن نسمع حديث العامة ومن يتعرضون لتلك الانتهاكات على أرض الواقع، ومن قصص هؤلاء ما ذكره الكاتب كنموذج عن معاناة العراقيين السنة في التنقل، بسبب معاملة المليشيات الشيعية لهم، حيث يخبره رجل سني يدعي "عمر" بأنه عاني كثيرا وهو يمر بنقاط السيطرة التي يسيطر عليها الجيش والحشد الشيعي، وقد أخبرهم عمر أن كثيرين من العراقيين السنة قد غيروا أسمائهم، وكثيرين آخرين - وهو منهم - سوف يغيرون أسمائهم لتفادي القتل من مليشيات الشيعة المتعصبة المنتشرة في كل مكان، والتي تستفزها أسماء مثل عمر وأبي بكر وعائشة وغيرها من الأسماء.
وقال الكاتب أيضا أنه قد فقد والده عند إحدي نقاط التفتيش الشيعية، مثله مثل المئات من الرجال والنساء العراقيين السنة الذين يقتلون علي الهوية علي يد مليشيات الشيعة.
إنه غيض من فيض معاناة أهل السنة في العراق وغيرها من البلدان التي ترزح تحت نير هيمنة وطغيان وبطش الرافضة، الذين باتت لهم صولة وجولة في كبرى عواصم الأمة الإسلامية، في غفلة من أهلها أهل السنة.
فهل من صحوة سنية تعيد لهؤلاء المضطهدين الجهر بأسمائهم الإسلامية العريقة بدل أن يضطروا لتغييرها أو عدم البوح بها خشية الموت أو التعذيب على أيدي الرافضة المجوس؟!
منقول



hgrjg ugn hgi,dm >>>slm vhtqdm





الصورة الرمزية همسات الأذكار
مشرفة

رقم العضوية : 16873
الإنتساب : Aug 2014
المشاركات : 2,760
بمعدل : 2.29 يوميا

همسات الأذكار غير متواجد حالياً عرض البوم صور همسات الأذكار


  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : الفخورة بدينها المنتدى : عقيدة أهل السنة والجماعة قديم بتاريخ : 10-30-2016 الساعة : 04:08 PM

حسبي الله ونعم الوكيل كانوا قديما يستعملوا التقية فلما تمكنوا اخرجوا اضغانهم .. رغم عظم البلاء إلا أننا نقول الحمد لله أن بانت حقيقتهم للمسلمين فلقد كان البعض يصدقهم باكاذيبهم وبطولاتهم وعدائهم لأسرائيل فنحن بلاد الحرمين الحمد لله من قديم عرفنا حقدهم وكذبهم من اقوال علمائنا عنهم وعن كتبهم التي تمتلئ بالحقد على كل ماهو سني ..أسأل الله أن يجعل كيدهم بنحورهم
بوركتي أختي الفخورة بدينها



الصورة الرمزية حلم وامل
مشرفة قسم السيره النبويه

رقم العضوية : 15891
الإنتساب : Jul 2012
الدولة : السعودية
المشاركات : 3,032
بمعدل : 1.53 يوميا

حلم وامل غير متواجد حالياً عرض البوم صور حلم وامل


  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : الفخورة بدينها المنتدى : عقيدة أهل السنة والجماعة قديم بتاريخ : 12-21-2016 الساعة : 10:29 PM

الله يفرج هم المسلمين يارب
جزاك الله خير وبارك الله فيك



إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إثم من سن القتل حلم وامل قسم الحديث والسيــرة النبويـــة 2 08-05-2014 10:24 PM
الهوية الإسلامية وعلاقتها بالوطنية ..بقلمى أم جهاد المصرية عقيدة أهل السنة والجماعة 6 02-28-2014 08:55 PM
الفضائيات وجرائم القتل العلني شمائل القسم المفتوح 1 04-18-2013 06:41 PM
إنكم سترون بعدي أثرة وفتنا وأمورا تنكرونها.....!!!! أمة الودود عقيدة أهل السنة والجماعة 5 02-27-2012 06:19 PM
هل الهوية الاسلامية في خطر زهرة المدائن القسم المفتوح 5 05-27-2009 11:11 PM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


New Page 1


جميع الحقوق متاحة لكل مسلم بشرط الأمانة في النقل
Protected by CBACK.de CrackerTracker
mess by mess ©2009