اهداءات ايمانيه




إعداد الأخت الداعية يهتم القسم بتدريب الأخت المسلمة لتكون داعية متقنة للأسلوب والمنهج الدعوي والعلمي . موافق لقوله الحق:قُلْ هَـذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّـهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّـهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ

تمنع جميع الحوارات السياسيه فى المنتدى مهما كان نوعها سواء مدح أو ذم ,,, ومنع طرح المواضيع الخلافيه الموجوده على الساحه العربيه الان مهما كان نوعها ومن تخالف هذا القرار للإداره حق التصرف بما تراه مناسب ونسأل الله أن يسدد خطانا جميعا اللهم آآمين الحوارات السياسيه

مسيرة الدعوة بين ~ القوة والضعف

تفاوتت الآراء في مدى ضعف وقوة الدعوة في البلاد الإسلامية وإن كان أغلب الأخوات ينظرن بنظرة تفاؤل ويرين أن الدعوة في تقدم عظيم ومستمر فالحمدلله . أما عن أهم

   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

الصورة الرمزية الماسه
داعية متألقة

رقم العضوية : 4222
الإنتساب : Jun 2007
الدولة : الكــويت
المشاركات : 453
بمعدل : 0.09 يوميا

الماسه غير متواجد حالياً عرض البوم صور الماسه


  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : إعداد الأخت الداعية
مسيرة الدعوة بين ~ القوة والضعف
قديم بتاريخ : 04-04-2010 الساعة : 04:28 PM

مسيرة الدعوة بين  ~  القوة والضعف salam11.gif





تفاوتت الآراء في مدى ضعف وقوة الدعوة في البلاد الإسلامية وإن كان أغلب الأخوات ينظرن بنظرة تفاؤل ويرين أن الدعوة في تقدم عظيم ومستمر فالحمدلله .


أما عن أهم أسباب الضعف فهي:
1- أن الضعف في الدعوة يعود لضعف وسائلها.
2- أن المسيرة الدعوية ينقصها التنظيم والمتابعة ويتضح هذا التقصير في الوسط النسائي مع التأكيد على القصور عند جانب الرجال , فلا تقام حلقات العلم إلا قليلا وبغير انتظام .
3-هنالك ضعف في التطبيق لما يسمعه كثير من الناس والسبب :
أ- أن البعض يسمع ولا يحاول تغيير ما ألفه .
ب- والبعض يتابع القنوات الهادفة والسيئة معاً فتختلط عليه الأمور .
ج- أن هم بعض الدعاة تكثير لسواد الناس دون تطبيق شرعي حقيقي.
5-كثرة الفتن من شهوات وشبهات:أثرت على الإنسان ليساير الواقع المحيط
6- تمييع الأحكام الشرعية:خاصة بعد وفاة الأئمة الأعلام وظهور دعاة مفتين بغير علم ولا إتباع وان نفوا ذلك عن أنفسهم وكذلك دخول الكثير من طبقات المجتمع إلى حيز الالتزام الظاهري بدين الله.
7- ضعف الهمم لتشعب الهموم :فغالباً نجد همومنا تشعبت في الخلافات الأسرية والمنافسة على الدنيا ولم يعد لنا همم عالية وعظيمة لنصرة ديننا.
8-قسوة القلوب بسبب التعود على المنكر وعدم المبالاة في إنكاره فيفتر الحماس لأنه كما قيل إن كثرة المساس ُتفقد الإحساس.
( أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ الله وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلَا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الْأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ)الحديد: 16] الحديد: 16]

9- قوة تأثير الإعلام في تمييع الثوابت:وتخص به بعض القنوات الإسلامية والتي ذوب بعض المفاهيم.
10- مراعاة المصالح الشخصية أغض الطرف عن بعض المنهيات مراعاة لبعض المصالح لأجل أن لانخسر من نحبهم ممن تربطنا بهم صلات رحم أو صلات اجتماعية.
11- محاربة الدعوة في بعض الدول والعمل على تقليصها خاصة في الوسط النسائي.
12- فردية الجهود, وعدم تفعيل النظام المؤسسي في مسيرة الدعوة, وإهمال الأسلوب التكاملي بين أفراد الأسرة الدعوية في أي مكان.
13- إغفال التطور والتقنية عند كثير من الدعاة ونهج الأساليب القديمة في مجتمعات أصبحت تعيش حالة من السباق في استخدام التقنية الحديثة.
14- المنهج العلماني الذي خلفه الاستعمار بعد خروجه من البلاد الإسلامية.
15- النظرة السلبية للمتدينين بأنهم أناس متشددين مما يشعر الملتزم بفتنته في دينه وأنه يسبح ضد التيار فيشعر بغربة حتى من أقرب الناس إليه.
16- أن الكبار لايتقبلون من الشباب لأن البدع والضلالات تمكنت فيهم.
يقول أهل العلم إن تغير صاحب الشهوة أسهل من تغيير صاحب البدعة.
17- ضعف قوة المسيرة لضعف القاعدة بسبب:
أ‌- ضعف الدعاة نتيجة:
*لقلة الزاد العلمي و. عدم إعداد الدعاة
*ظهور دعاة الانفتاح الإعلامي وتنازلهم المتوالي .
* قلة الدعاة الثقات في المجتمع وعدم القدرة على استضافة الدعاة القدوات

ب- البعد عن المجتمعات الدعوية النشطة ,والاستفادة من من فيها من دعاة أو طريقة الدعوة
ج- ترف الداعية وانغماس بعض الدعاة بزينة الدنيا خاصة في الوسط النسائي وإغراقها في الدنيا وزينتها أثر على دعوتها فلذلك نرى أن حتى القبول بين الأخوات ضعف لخور الداعية واستنزافها لطاقاتها في نعيم الدنيا وزخرفها

* إن قوة الداعية أحياناً يقابله ضعف في ضبط أبنائه وعدم قدرته لمواجهة المد الهائل من الفتن والشهوات المحيطة بهم.

18- الإعراض عن العلم والعمل به والسعي وراء جمع المال وتنمية الأموال والمكاسب و تأثير العولمة على مجتمعاتنا...

& حلول ونتائج &
1- تفعيل دور العلماء والدعاة مباشرة مع الناس كما كان على عهد النبي صلى الله عليه وسلم.
2- مراجعة النفس والتحرز من مصايد الشيطان بمايزينه له الشيطان في خطرات النفس بواجب التصدر وحمل الأمانة والظن بالنفس خيراً والعمل على تطهير للقلب وتصفية من شوائب حب الظهور والرياء الخفي والتنازل عن التصدر للقيادة ومشاعر السعادة التي تغمر القلب عند ملامسة حب الناس وتوقيرهم.
3- سلامة المعتقد والمنهج الذي يسير عليه الداعي إلى الله ويدعو إليه والمبني على ماجاء في كتاب الله من نصوص قرآنية محكمة وماجاء في هدي المصطفى صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو إقرار بسند صحيح , وما أجمعت عليه القرون المفضلة.
4- صلاحية الوسائل الدعوية وملائمتها وخلوها من المناهي الشرعية ومخاطبة لجميع الفئات والمستويات لمسيس الحاجة إلى ذلك.
5- إخراج وسائل الجذب والطرح المتنوع للمعلومة مع محاولة الربط بالواقع واختيار الموضوعات المناسبة بعيداً عن أسلوب الإلقاء والتلقين والأمر والنهي واستخداماً للحوار والمناقشة والتفاعل مع المشاهد أو السامع قد يجعله يقضي أكثر من ساعة في متابعة موضوع أو أطروحة وهذا ما بدأ البعض باستخدامه.

6- سلامة الصدر لكل من حمل لواء الدعوة إلى الله رافعاً شعار الكتاب والسنة وهما المصدر ألأساسي لدعوتنا , مع المناصحة والمناقشة لما يرد من أخطاء لايخلو منها أحد بشفافية تكون سبباً في إزالة الخطأ وسد الخلل والرفع من شأن المسيرة الدعوية وحتى لا يتشتت العامة وتلتبس عليهم الأمور فلا يعلموا من يتبعون ومن يملك الحق ومن لا يملكه فيكون ذلك سبباً في نفورهم من الحق وأهله وحتى لا يكون للمنافقين ثغرة ينفذوا منها لتحقيق مآربهم في الطعن في أهل الدعوة وتنفير الناس منهم.
7- التوسع في نشر الدعوة المنظمة ولهذا كان من الضروري التشويق والبراعة في الطرق وجذب السامع بالأساليب المتجددة.

8- تطوير وسائل الدعوة من مواقع النت +القنوات الإسلامية+العروض و التصاميم الحاسوبية +الكتب +الدروس و المحاضرات..مثل:
- جعل المحاضرة على شكل حوار بين الداعية والجمهور.
- طريقة أخرى وهي الجلسات الإثرائية: وتكون عن طريق البطاقات مكتوب فيها عبارات تتم مناقشتها
مع نفس المحاضر ويتوصلون في نهاية الجلسة إلى تقريرات يخرجون بها وهذه أيضًا نافعة جدًا بلإضافة إلى العروض التقديمية وغير ذلك مما هو معروف .
- أن تلقى المحاضرات كورش عمل وهي طريقة مجدية نافعة توصل المراد والهدف من المحاضرة بأسلوب جديد ونافع ومعنى ورشة العمل أن تكون هناك أهداف لدى نفس المحاضر يرغب في تحقيقها بطريقة الورشة
ولشرح الورشة: أن تكون هناك مشكلة ظاهرة نرغب في حلها عن طريق أوراق عمل وهذا كان في البداية يستخدم في إكساب المهارات فقط والآن توسع الأمر وصارت حتى المحاضرات العادية تلقى بهذا الأسلوب التجديدي النافع
كذلك هناك
.
9- الاستماع للشباب والشابات ومعرفة اهتماماتهم ,وكيف ينظرون للدعوة
الإسلامية في هذا الوقت. كذلك التركيز على الفتيات فهن بحاجة إلى مزيد من المحاضرات والدروس لأن المغريات فهن بحاجة إلى من يمد لهن يد العون دوما ومن يبين لهن أنهن مهمات في المجتمع ,ولا ينظر لهن أنهن سبب المشاكل في المجتمع ,فكم من الفتيات تقول : عندما يقام مجلس في المدرسة تتحدث المعلمات وكأن الفتاة هي سبب -خراب- المجتمع .

10- تفعيل دور التلفاز تكثف الدروس في التلفاز و تتنوع من عقيدة إلى فقه و آداب و قران وعلومه... لان هناك أناس هذه القنوات هي المكان الذي يطلبون فيه العلم..
11- مسؤولية التربية الحسنة أمر مهم وهي الدليل للوصول بالدعوة إلى مراتبها العليا وأهدافها المرجوة.
12- أن يتم التعاون بين العاملين لدعوة الله تحت هدف واحد ألا وهو كيف نعمل على أن يستقيم الناس على كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ولكن الكثير يعمل : كيف أجمع حولي أكبر عدد من التابعين لي إلا القليل.
13- دعوة الأقربين أولاً بالمعروف وتأسيس نواة الدعوة من أسرة الداعية أولاً ثم الانتقال لدائرة أوسع من المجتمع ككل.
14- تهيئة الصغار للدعوة منذ الصغر فثبات الشباب على المبادئ له دور كبير في تفعيل الدعوة أترابهم بل قد يكون سبب في استحياء الكبار وتراجعهم عن جمودهم .
15- استغلال الأنشطة الدعوية المفتوحة كالمهرجانات والمناسبات العامة في دور القرآن والأماكن العامة والأسواق. ولا نغفل ظاهرة متميزة هي إعداد المراكزالدعوية الترفيهية (كقافلة الخير والملتقيات الشبابية النسائية والرجالية).16-النت:

أ‌- توجيه وتطويع عالم الشبكة العنكبوتية لخدمة الدعوة خاصة لعموم انتشارها بين فئات مختلفة من المجتمع وأطياف عديدة من أصحاب المذاهب والديانات المتنوعة.
ب‌- تطهير الشبكة من مواقع الشبهات والشهوات.
ت‌- تعاون الحكومات والأفراد على العمل على نشر وزيادة المواقع الإسلامية الموثوقة ودعمها مادياً
ومعنوياً.
ث‌- غزو الداعيات المواقع والمنتديات المنحرفة بالعلم الشرعي ولو على شكل مجموعات.

17-
التشجيع على القراءة والتقليل من الاعتماد على النت خاصة وأن أن الفئة المستهدفة في النت غالبا لا تقرأ كما أنها لا تمثل جميع شرائح المجتمع .
18- تهيئة النفوس لتكون مستعدة لقبول فكره أن النصر قادم وانه حقيقة واقعة لا محالة وان الدعوة بذرة طيبه لا بد أن تزهر في زمانك أو بعد رحيلك عليك الزرع وليس عليك انتظار الثمرة .
19- إشاعة ثقافة لا حياء في الدعوة ادعي جارتك أختك والأقرب فالأقرب بالكلمة الحسنة برسالة الجوال برسالة الكترونية
بهدية عادية معها هدية دعوية بالزيارة بالصلة .


& توصيات& :
** أن المسيرة الدعوية بحاجة لتنظيم واستمرارية وهذا ما لا نجده في مجتمعاتنا وما لا يمكن عبر التلفاز .
وبحاجة إلى أن يصل التعاون الدعوي إلى درجة تجعله قادرا على التصدي للزخم الإعلامي المفسد والقنوات الفضائية الدعية التي تدس السم في العسل


** أن القنوات الإسلامية خير ها عظيم عموماً:
ولكن الدعوة عن طريق الإعلام(القنوات) سلاح ذو حدين
الأول ناجح
والثاني فاشل لأنه عمل على تمييع وتهميش بعض الضوابط.

** نحن بحاجة لفتح حوار صريح مع مؤسسي الإعلام الإسلامي وأن يأخذوا الأمر بعين الاعتبار ويعملوا على تنقيح ماشاب قنواتهم من كدر هذا ونحن نتكلم عن قنوات معينة مشهورة بمنهجها السوي
أما بعض القنوات التي زعمت أنها إسلاميها وجعلتها هدفها المال فينبغي مقاطعتهاوإهمالها بحذفها نهائياً من بيوتنا
هي وكل القنوات التي تدعو للمذاهب الضالة عن عقيدة أهل السنة والجماعة.
** ربما نشعر أن المسيرة الدعوية ضعفت بعض الشيء, ولكن الشعور بذلك غير صحيح وأن الشعور بذلك راجع لتعدد وسائل الدعوة في الوقت الحالي.

** علينا ألا تنتظر النتيجة فالأصل أن علينا البلاغ والهداية بيد الله سبحانه ولكن حتى لا يصاب الداعية بالإحباط فعليه أن يعلم أن طريق الدعوة فيها المشقة وفيها التضحية وفيها الصبر على أذى الآخرين , فقد صبر سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حتى أدميت قدماه وصبر حتى القيت الأوساخ على ظهره وحتى أخرج من بيته فأين نحن من هذا ؟؟؟ ودعا نوح عليه السلام قومه ألف سنة إلا خمسين عاما فهذه طبيعة الدعوة
" وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك
"
وقد ذكر الله سبحانه وتعالى " وما أكثر الناس ولو حرصت بمؤمنين " يوسف 103


** أننا نحتاج لحملة تطهير للقلب وتصفية من شوائب الجهل المركب والاهتمام بشمولية الدين الاسلامي للحياة ككل فكل منا عليه أن يستقيم في جميع مجالات حياته تحقيقًا للآية الكريمة
(قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ) ( الأنعام162

علينا بتربية أنفسنا على شمولية الدين الاسلامي لحياتنا كلها كما كان الرعيل الأول
كـان الاهتـداء إلـى " الحـق " هائـل الأثـر فـي كـل جوانـب حياتهـم
كـان فـي حسـهم أن حياتهـم كلهـا عبــادة ، كانـوا يقومـون بالعبـادة وهـم يمارسـون الحيـاة فـي شتَّـى مجالاتهـا
،
كانـوا يذكـرون الله فيسـألون أنفسهـم:هـل هـم فـي الموضـع الـذي يُرضـي الله ،

أم فيمـا يُسـخط الله ؟
!


فإن كانـوا فـي موضـع الرضـى حمـدوا الله ،وإن كانـوا علـى غيـر ذلـك اسـتغفروا الله وتابـوا إليـه .
وكانـوا يذكـرون اللـه ، فيسـألون أنفسـهم :مـاذا يريـد الله منـا فـي هـذه اللحظـة ؟ !

فتشبهوا إن لم تكونوا مثلهم * * "* * ** إن التشبه بالكرام فلاح

** نحتاج إلى مزيد من الصبر ، يقول عز وجل: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بْالصَّبْرِ والصَّلاةِ إنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ)، فلا تدع صبر نفسك ينفد، فصبِّرها وتصبر لها، (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وصَابِرُوا ورَابِطُوا واتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ).
و نحتاج الى الدعاء و التضرع واللجوء إلى الله عز وجل، ومناجاته دومًا أن يعيننا ويقوينا و ييسر لنا مسيرة الدعوى الى الله ، ، فهو وحده سبحانه وتعالى مجيب المضطرين، وكاشف السوء، (أَمَّن يُجِيبُ المُضْطَرَّ إذَا دَعَاهُ ويَكْشِفُ السُّوءَ ويَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الأَرْضِ أَإلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ). ويقول عز وجل: (وادْعُوهُ خَوْفًا وطَمَعًا إنَّ رَحْمَتَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِّنَ المُحْسِنِينَ).


لقد جعل الله لمن هذه حاله سلوى في حال من سلف :

** فلقد كان ابن سيدنا نوح عليه السلام كافرا ، فهل كان ذلك سببا في التنقص من شخصه أو دعوته ؟!
** كما كان أبو سيدنا إبراهيم عليه السلام كافرا فهل قدح ذلك في خلته وعلو شأنه ؟!
** وقد كان الابن الوحيد للحافظ ابن حجر العسقلاني عاقا بل كان يعيّره به السفهاء
- كما جاء في ترجمته - فهل كان هذا سببا في التنقص من جلاله وعلمه ؟!

الشاهد :إن بر الأولاد خاصة والأهل عامة واستقامتهم على الجادة رزق من الله ، ولله الحكمة البالغة في تقدير ذلك
ولذا الخاسر من انشغل بتفقد وتتبع عيوب معلميه وذويهم وانتقاصهم انشغل بذلك عن تحصيل العلم و الانتفاع به
فلا معصوم إلا من عصم الله ، وكلنا ذووا خطأ ونقائص وتقصير وذنوب ...- إلا من رحم ربي-
فعلام يحمل بعضنا لواء الانتقاد والتنقص على خلق الله ؟!!

- نعم من البلاء بل والبلاء الشديد للعاملين في مجال الدعوة أن يكون بعض أبنائهم فاسد يعّيرهم السفهاء بشرودهم عن الجادة قائلين : ( ما بال فلان لا يصلح أبناءه ) أو ما شابه
يا قومنا : لم يُملِّك الله أنبياءه الكرام عليه السلام خير البشر قلوب عباده ولم يجعل لهم سلطانا عليها قال تعالى : ( إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء )فجعل الهدي وصلاح القلوب بيده سبحانه وحده ... فما بالنا يؤاخذ الناس بما لا يملكون وبتنقص يرمون!!!
و ما على أحدنا إلا القيام بما أمرنابه قدر الطوق لتبرأ الذمة
معذرة إلا ربنا ، ونسأله تعالى الهدى والفلاح لنا ولذرياتنا وذوينا
فلا تزر وازرة وزر أخرى ، والكيس من انشغل بعيوب نفسه وإصلاحها عن تتبع عورات الخلق
وانتقاصهم ....


اخواتي الحبيبات : هذه التوصيات والنصائح من جهد اخواتنا في منتدى الاكاديمية الاسلامية ، فادعوا لهن جزاهن الله خيرا ،

لعل الله يجعل بهذه النصائح الفائدة للجميع .



نسأل الله الستر وأن يشغلنا بإصلاح أنفسنا عن عيوب الخلق.







lsdvm hg]u,m fdk Z hgr,m ,hgqut





الصورة الرمزية أم كـــــرم
الإدارة

رقم العضوية : 8381
الإنتساب : Oct 2008
المشاركات : 6,424
بمعدل : 1.42 يوميا

أم كـــــرم غير متواجد حالياً عرض البوم صور أم كـــــرم


  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : الماسه المنتدى : إعداد الأخت الداعية قديم بتاريخ : 04-05-2010 الساعة : 09:47 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

إن مما يفرح القلب ويثلج الصدر عندما نرى الدعوه واضحه بمكان ما
من إقبال فئات المجتمع وخاصة الشباب على التمسك بكتاب الله وسنة رسولنا الكريم
مع وجود جمعيات دعويه تهتم بهذا الجانب
جزاااك المولى كل خير اختنا الماسه



الصورة الرمزية أم كـــــرم
الإدارة

رقم العضوية : 8381
الإنتساب : Oct 2008
المشاركات : 6,424
بمعدل : 1.42 يوميا

أم كـــــرم غير متواجد حالياً عرض البوم صور أم كـــــرم


  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : الماسه المنتدى : إعداد الأخت الداعية قديم بتاريخ : 04-05-2010 الساعة : 09:47 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

إن مما يفرح القلب ويثلج الصدر عندما نرى الدعوه واضحه بمكان ما
من إقبال فئات المجتمع وخاصة الشباب على التمسك بكتاب الله وسنة رسولنا الكريم
مع وجود جمعيات دعويه تهتم بهذا الجانب
جزاااك المولى كل خير اختنا الماسه



الصورة الرمزية مؤمنة وموحدة
داعية مجتهدة

رقم العضوية : 11190
الإنتساب : Nov 2009
المشاركات : 1,598
بمعدل : 0.39 يوميا

مؤمنة وموحدة غير متواجد حالياً عرض البوم صور مؤمنة وموحدة


  مشاركة رقم : 4  
كاتب الموضوع : الماسه المنتدى : إعداد الأخت الداعية قديم بتاريخ : 04-06-2010 الساعة : 05:59 PM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله كل الخير



الصورة الرمزية الماسه
داعية متألقة

رقم العضوية : 4222
الإنتساب : Jun 2007
الدولة : الكــويت
المشاركات : 453
بمعدل : 0.09 يوميا

الماسه غير متواجد حالياً عرض البوم صور الماسه


  مشاركة رقم : 5  
كاتب الموضوع : الماسه المنتدى : إعداد الأخت الداعية قديم بتاريخ : 04-07-2010 الساعة : 02:37 PM

شكر الله لك طيب المرور اخيتي " أم كرم " ، لا يسعني الا ان اقول : اللهم اعز الاسلام والمسلمين ،

ليت كل الاهالي يعتنون بالتربية الصالحة بعيدة عن الانهزامية ، وتناسي امر ان الحياة تقوم على الدين اساسا ...

نسال الله الهداية لنا ولكم ولجميع المسلمين .. اللهم آمين .

وجزاك له بالمثل اخيتي " مؤمنة وموحدة " .



الصورة الرمزية الشيخة
داعية متألقة

رقم العضوية : 12319
الإنتساب : Mar 2010
المشاركات : 584
بمعدل : 0.15 يوميا

الشيخة غير متواجد حالياً عرض البوم صور الشيخة


  مشاركة رقم : 6  
كاتب الموضوع : الماسه المنتدى : إعداد الأخت الداعية قديم بتاريخ : 04-08-2010 الساعة : 05:16 PM

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .



داعية متألقة

رقم العضوية : 12269
الإنتساب : Mar 2010
المشاركات : 433
بمعدل : 0.11 يوميا

ام مصعب. غير متواجد حالياً عرض البوم صور ام مصعب.


  مشاركة رقم : 7  
كاتب الموضوع : الماسه المنتدى : إعداد الأخت الداعية قديم بتاريخ : 04-08-2010 الساعة : 08:44 PM

جزاكى الله خيرا اختى الغالية



الصورة الرمزية الماسه
داعية متألقة

رقم العضوية : 4222
الإنتساب : Jun 2007
الدولة : الكــويت
المشاركات : 453
بمعدل : 0.09 يوميا

الماسه غير متواجد حالياً عرض البوم صور الماسه


  مشاركة رقم : 8  
كاتب الموضوع : الماسه المنتدى : إعداد الأخت الداعية قديم بتاريخ : 04-11-2010 الساعة : 11:58 AM

الشيخة وأم مصعب ، مروركن عطر متصفحي .. ارجو لكن الفائدة .



داعية مبدعة

رقم العضوية : 12311
الإنتساب : Mar 2010
المشاركات : 1,276
بمعدل : 0.32 يوميا

الجوهرةالمصونة غير متواجد حالياً عرض البوم صور الجوهرةالمصونة


  مشاركة رقم : 9  
كاتب الموضوع : الماسه المنتدى : إعداد الأخت الداعية قديم بتاريخ : 04-11-2010 الساعة : 06:46 PM

جزاك الله خير غاليتي



الصورة الرمزية الماسه
داعية متألقة

رقم العضوية : 4222
الإنتساب : Jun 2007
الدولة : الكــويت
المشاركات : 453
بمعدل : 0.09 يوميا

الماسه غير متواجد حالياً عرض البوم صور الماسه


  مشاركة رقم : 10  
كاتب الموضوع : الماسه المنتدى : إعداد الأخت الداعية قديم بتاريخ : 04-19-2010 الساعة : 01:54 PM

وجزاك الله بالمثل على مرورك الروعـــــــــــــــة ، ارجو ان تعم الفائدة للجميع .



رحمك الله يا سمية

رقم العضوية : 8411
الإنتساب : Jan 1970
المشاركات : 16,376
بمعدل : 0.88 يوميا

شمائل غير متواجد حالياً عرض البوم صور شمائل


  مشاركة رقم : 11  
كاتب الموضوع : الماسه المنتدى : إعداد الأخت الداعية قديم بتاريخ : 04-24-2014 الساعة : 01:16 AM

مقال رائع يلامس الواقع جدا بل ينقشه نقشا

نسال الله ان نكون ممن يستمعون الحديث فيتبعون احسنه



إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أنواع التقنيات الحديثة التي يمكن استخدامها في الدعوة شمائل إعداد الأخت الداعية 3 09-06-2014 02:31 PM
وصايا للداعية الجديد بنت النور إعداد الأخت الداعية 11 08-29-2014 01:59 AM
<< آفات في جسد الدعوة النسائية >> *أم مريم* إعداد الأخت الداعية 6 07-07-2014 12:07 AM

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


New Page 1


جميع الحقوق متاحة لكل مسلم بشرط الأمانة في النقل
Protected by CBACK.de CrackerTracker
mess by mess ©2009